مقدمة من
القائمة
صاحب الرؤية

كارل هاينتس-رومينيجيه

وصف كارل هاينتس رومينيجيه إلتحاقه بالبايرن في عام 1974 ب "المهمة المستحيلة". كان الفريق قد فاز بالدوري الألماني ثلاث مرات على التوالي، فكم كان صعباً على المهاجم ذو الثمانِ عشرةَ ربيعاً القادم من بروسيا ليبشتات التأقلم مع الفريق؟

نجح رومينيجيه، وكان أساسياً في الفريق في موسمه الثاني 1975/76 والتحق بالمنتخب الوطني في السادس من أكتوبر عام 1976. اتسم أداء كارل بالسرعة والقوة والإقناع التام بالاضافة الي غريزته التهديفية فلقد أظهرت إحصائيات اللاعب إحرازه أكتر من هدف في كل مبارتين بالقميص الحمراء حيث انه أنهى فترته ب162 هدف في 310 ظهور بالبوندسليجا وحاز على الهداف التاريخي للنادي بعد جيرد مولر.

مجموعة ميداليات متنوعة..

نال رومينيجيه مجموعة من الميداليات والجوائز في فترته مع البايرن ميونيخ: فاز بهداف البوندسليجا ثلاث مرات أعوام (1980،1981،1984)، لاعب العام في ألمانيا (1980) وأوروبا أعوام (1980،1981)، كأس الانتركونتيننتال (1976)، كأس أبطال أوروبا (1975،1976)، كأس أبطال أوروبا للأندية البطلة (1982،1984)، و بطل ألمانيا أعوام (1980،1981) وكان ايضا بطل لأوروبا مع المنتخب الألماني عام 1980
رحل كالي عن البايرن في نهاية العام 1984 متجها لنادي إنتر ميلان بمبلغ 6 ملايين يورور وهو رقم قياسي في وقتها. وإنتقل في عام 1987 الي سيرفيت جينيف وهي نقطة تحول في مسيرته الكروية. "بكل سرور اقول وداعاً، لقد عشت وتمتعت مع هذه اللعبة لمدة 15 عام" كان هذا تصريح رومينيجه بعد تعليق حذاءه.

كان رومينيجيه مثالاً يحتذى به ولطالما ضرب به المثل في عناوين الصحف لمواقفه داخل الملعب وليس خارجه. كان كارل حريصا دائما على تجنب المشاكل والافعال الغير منضبطة، لقد كان ولا يزال اشد المؤمنين بالأخلاق الطيبة والإلتزام.

العودة للبايرن كصاحب رؤية..

عاد كالي للبايرن كمساعد للرئيس في عام 1991 بعد موسم فقير مخالف لتوقعات ومعايير النادي. إلتحق بفرانك بيكنباور واولي هونس ليرسموا طريق النجاح مما أكسبه سمعة طيبة كصاحب رؤية في كرة القدم. اليوم هو بمثابة وزير خارجية النادي بمجموعة متنوعة من المهام والوظائف في عالم كرة القدم. على سبيل المثال هو رئيس الرابطة الأوربية للأندية والتي تمثل مصالح أكبر الأندية في القارة اصبح هاينتس رئيس شركة البايرن المساهمة والتي تأسست حديثاً في 2002 ولا يزال دوره مؤثرا في الإدارة العليا للشركة حتى اليوم.

قائمة الأساطير

لإستعراض المزيد