مقدمة من
القائمة
هكذا يحتفل فريق إفس بايرن

عيد رأس السنة، إحتفال عائلي

كما هو معلوم فاللحظات التي تسبق الفرحة هي الأجمل, في هذه الأ يام و التي تسبق أعياد الميلاد فجميع الواجهات الزجاجية للمحلات التجارية مزينة,كما تعرف هذه الفترة تواجد العديد من الأ سواق الموسمية المملوءة بالأكشاك الصغيرة, والتي تغري الكبير و الصغير لشراء الهدايا. لاعبي، مدرب و المسؤولين عن الفريق يولون أيضا اهتماما كبيرا بهذه الإحتفالات.

ويقول المدير التنفيذي كارل هاينس رومينغه: لقد فرحت بهذه الأعياد عندما كنت صغيرا, و هذا هو نفس الشعور الذي ينتابني اليوم كذلك. رومينغه له خمسة أبناء من زوجته مارتينا, و بهذا الخصوص يضيف: يأتون كلهم بصحبة أحفادي لزيارتنا إنني متشوق لهذا المساء السعيد.

عميد الفريق فيليب لام و الذي إستقبل قبل بضعة أشهر مولوده الأول ينتابه نفس الشعور: عيد رأس السنة هو حفلة عائلية، سوف نحتفل هذه السنة مع مولودنا الأول يوليان، وهذا هو الإحتفال الأول لنا معا، لهذا سوف يكون إحتفالا من نوع خاص، وإننا متشوقين لهذا. اللاعب لام سوف يقضي ذلك المساء مع عائلته: سوف نقوم بتزيين شجرة الميلاد معا, وكطعام يوجد الفوندي( أكلة سويسرية وهي شبه سائلة).

هذه عادة و نريد الحفاظ عليها، يقول صاحب 29 ربيعا و الذي سيحتفل في اليوم الموالي بعيد ميلاد أم زوجته, وبهذه المناسبة يضيف اللاعب مبتسما: عليها الإنتظار للحصول على الهدايا. عندما سئل رومينغه عن الطعام فقد قال: زوجتي هي المسؤولة عن هذا أنا لاأحشر نفسي في هذا.

أعياد رأس السنة، هي أعياد الحب و العائلة لهذا يجدها اللاعبون الأجانب فرصة مواتية للسفر إلى بلدانهم. كما هو الحال بالنسبة للاعب البرازيلي لغوستافو:أقضي جميع العطل صحبة عائلت،ي الكل سعيد و محظوظ بهذا، إنه دائما وقت جميل بالنسبة لي.