مقدمة من
القائمة
احساس غريب

هاينكس: ذموع مغادرة البوندسليجا

قبل المقابلة كان السيد يوب هاينكس متحكما في أعصابه, لكن خلال استقباله 50 ألف متفرج من مسقط رأسه مدينة منشنا جلادباخ, الذين شيدوا و عبروا عن الشكر لما قدمه بالتصفيق إليه . كان هناك احساس بالحزن و صعوبة الإفتراق عن المحبين في البوندسليجا.
خلال ندوة صحفية تم التطرق لتلك اللحظة التي هزت مشاعر المدرب يوب هاينكس, إلا أن هذا الأخير لم يستطع الكلام ,بل اكتفى بالصمت بعض الدقائق. ثم تغررت أعينه و بدأت تسقط الدموع. جعلت كل الصحفيين يقفون بإحترام و التصفيق له.
بعد ذلك تمكن سيد يوب هاينكس من إ يجاد كلام للصحفيين. جاء كالتالي.

هاينكس يتكلم عن المقابلة:
"15 دقيقة الأولى مرت بشكل غير مرغوب فيه. كان الخصم متحمس و استطاع من تحقيق المفاجأة و تسجيل ثلاث أهداف في 10 دقائق الأولى.
لم نكن منضمين و غاب التركيز, مما أثر في ارتكاب بعض الأخطاء قاتلة.لكن كانت هناك فرصة في ترتيب الأوراق وتحسين المستوى في الشوط الثاني و تحقيق الفوز"