مقدمة من
القائمة
أرقام قياسية جديدة

بايرن ميونخ يكسر حاجز الصوت ب400 مليون يورو

 من الناحية الرياضية كان موسم 12/2013 لبايرن ميونخ رائعا: حيث فاز اف سى بايرن بالدورى الالمانى بفارق 20 نقطة، وتبعه بالفوز بالماس الألمانى رقم 16 وأخيرا حقق الفوز، الذى طال انتظاره بكأس دورى أبطال أوروبا، وبالتالى للمرة الأولى فى تاريخ النادى منذ 113 عاما الفوز بالثلاثية. وليس فقط من الناحية الرياضية أصبح بايرن ميونخ فى العام الماضى عملاقا، أيضا من الناحية الإقتصادية وضع بايرن ميونخ أكثر من علامة تعجب.

وقد صرح عضو المجلس يان-كريستيان درازين فى الاجتماع السنوى للجمعية العمومية للنادى فى مساء الاربعاء قائلا "نادى بايرن ميونخ يمكن أن يعلن مبيعات قياسية مجددا. بعد أن حقق بايرن ميونخ رقم قياسى فى الإيرادات فى العام الماضى وبالرغم من موسم بلا ألقاب، وقد أدت النتيجة فى العام المالى السابق 12/2013 إلى تحسن واضح. من خلال ذلك يستطيع كلا من: المؤسسة وأيضا الشركة المساهمة لبايرن ميونخ أن تعلن أرقما لسجل حافل جديدا.

وقد أخبر درازين، الذى عرض أولا الأرقام المالية وفى الوقت نفسه عن التوقعات القياسية، التى من المُحتمل تحقيقها ، عن ذلك قائلا " مؤسستنا حققت فى السنة المالية السابقة مبيعات تقدر ب432.8 مليون يورو. بجوار النجاح الرياضى نستطيع أيضا أن نفخر بشدة بتعاملاتنا الإقتصادية. وبذلك حقق بايرن ميونخ فى 21 عاما على التوالى أرباحا. ونتيجة لذلك أيضا ينضم نادينا بايرن ميونخ إلى أكبر الأندية فى عالم كرة القدم."

وقد وصف كارل هاينز رومينيجه المبيعات المحققة بالهائلة وبقوله " هذا ما كنا نسعى إليه دائما، نجاحا فى متناول اليد، بايرن ميونخ ناجحا اقتصاديا سليم ومستقل بذاته! وقد قدم الرئيس التنفيذى عرضا  للسنة المالية الحالية، بأنه من المتوقع تحقيق رقما قياسيا قائلا " ربما نستطيع تحقيق ذلك. لقد ذكرت فى العام الماضى، أن بايرن ميونخ فى متعافا إلى أبعد الحدود – وأنا لا أعرف، ماهو أكبر من متعافا إلى أبعد الحدود، لذلك أقول: هو ضعفا لذلك!."