مقدمة من
القائمة
كوؤس، احتفال، لحظات مؤثرة

’بفخر, بايرن ميونخ يحتفل بالعام المُبهر

ما أجملها صورة! ليست لبطولة واحدة، ولا لاثنين، ولا لثلاث. أربعة بطولات زينوا فى مساء يوم الاربعاء الاجتماع السنوى لنادى بايرن ميونخ هذا العام. وقال كارل هاينز رومينيجه "هل هناك من المزيد؟ عزيزى بيب، انت لديك آلان مهمة. واتمنى، أن تحققها. ربما يكون مازال هنا على المسرح مكان." ومن ذلك زادت بهجة ال3.573 عضوا فى قاعة أودى وتبسم غوارديولا ومصوبا نظرته مع المشجعين إلى مائدة البطولات.

واكمل الرئيس التنفيذى كارل هاينز رونينيجه حديثه بوجه مُبتهج وبجواره كوؤس الاربع بطولات قائلا "لقد كان عاما مُبهرا، عندما تعايشنا ذلك حيث نجلس آلان. ربما يكون هذا الوقت الأروع والأجمل، الذى نحن نعيشه فى 113 عاما من تاريخ بايرن ميونخ. أنا اعتقد لم يكن هناك من قبل أجمل من هذا الوقت، أن تكون مشجعا لبايرن ميونخ. حتى فى أزهى عصور البايرن فى السبعينيات لم يتحقق لنا الفوز بالثلاثية."

أيضا هونيس اغدق الثناء على هذا النجاح بقوله "لكم أن تتخيلوا، كم أنا فخور بهذا النادى. المرء يتحدث فى الخارج بتقدير وإحترام كبير عن بايرن ميونخ. وهذا ليس من محض الصدفة، أن تفتتح مكتبك الخاص فى نيويورك أو عن قريب فى شنغهاى." واضاف على سبيل الدعابة قائلا " لأنهم يريدون مشاهدة كرة قدم عالية المستوى."

’رائع بايرن, رائع بايرن,

أيضا بيب غوارديولا، الذى وصفه هونيس بقوله " مدرب من الطراز الرفيع"، نال قسط  كبيرا من التحية. بعد دقائق قليلة من بداية الاجتماع اخذ المدرب الاسبانى مكانا فى الصف الأول. وقال رومينيجه عن غوارديولا " أنه مقتنع تماما، أننا سوف نكون معه على قدر كبيرمن المتعة، السعادة والنجاح." واعطى فوق ذلك نصيحة لبيب قائلا " لا تدع نفسك تحت الضغط، عزيزى بيب، إن ذلك من صفتنا."

لحظة  أخرى اقشعر منها البدن من تلك الثلاث ساعات والنصف ساعة، حيث تم عرض فيلما عن الموسم الماضى على شاشات عرض ضخمة أثناء تقرير رومينيجه. وقد استمتع الأعضاء حوالى 5 دقائق من الفيلم السينيمائى "ويمبلى – كرة القده تأتى إلى  مركزها" عن بطولة دورى ابطال أوروبا لعام 2013. رائع بايرن, رائع بايرن، غنى ذلك مشجعى بايرن وقد احتفلوا بهدف الفوز لأريين روبين مرة أخرى. كانت متعة حقيقية!

جزء كبير من هذا الموسم الرائع 12/2013  أو أحدث فوز فى كأس السوبر الأوروبى يرجع بالطبع إلى المشجعين. وأشاد أولى بمشجعى البايرن بقوله " مشجعينا فى نهائى كأس السوبر الأوروبى فى براغ قدموا عرضا خياليا. أنا أكون فخوران عندما انظر يمينا ويسارا، لأرى كيف يغنى ويرقص مشجعينا." ويسعد أيضا رومينيجه بذلك " حاليا تسود علاقة متناغمة جدا. دعونا نعمل معا لضمان المحافظة على هذه العلاقة الطيبة."