مقدمة من
القائمة
وقفات للتصفيق

أولى هونيس يمنح الثقة للأعضاء

ما لبث أن دخل أولى قُبة أودى قُبيل الساعة 7 مساء، حتى وقف الحاضرون فى القاعة لتحيته ونداء اسمه بصوت مرتفع ’أولى, أولى,. حتى ذلك الوقت لم يكن شئ فى مقابل ما حدث بعد ساعة ونصف لاحقا فى الاجتماع العام السنوى لبايرن ميونخ هذا العام: كارل هاينز رومينيجه يتحدث إلى صديقه بكلمات مؤثرة. وعندما قام الأعضاء بالوقوف، وصفقوا بحرارة وبصوت مسموع " أولى هونيس، أنت افضل رجل." ذلك ما حدث لرئيس البايرن.

لم يتمالك أولى هونيس مشاعره، وانهمرت دموعه. وشرح هونيس، لما بدأ بعد ذلك ببضع دقائق بقوله " ليس فقط من كلمتك كارل هاينز، ولكن أيضا من ردة فعل أعضائنا." وقد عبر أولى قبل تقريره عن شكره الكبير لهذه المساندة فى تلك الأوقات الشخصية العصيبة " أنا لم انسى لكم أبدا تلك المساندة، وأكون بذلك فى غاية الفخر بكم."

المرشد الروحى للبايرن، كما وصفه رومينيجه، اعلن فى النهاية على، أنه فى المستقبل القريب فى اجتماع خاص " من أجل تصويت الأعضاء، ومنح الثقة."هو يريد أن يعطى الحق للأعضاء لكى يقرروا، إذا مازلت الرئيس المناسب لهذا النادى."

دعم كامل من رومينيجه

منصب رئيس مجلس الإدارة سوف يستمر فيه بالطبع – ولكن فقط "عندما أحصل منكم على الأغلبية. أنا لم افكر مرة فى الاستقالة، لأنه لم يطلب أحد قط منى ذلك بالنادى. والنادى هوالوحيد المهم بالنسبة لى، وليس شئ آخر."

واضاف إلى ذلك هونيس " وأود سرد بعض الحقائق: لم اتهرب من الضرائب بمئات الملايين من اليوروات. تبرعت خلال الخمس سنوات الماضية بأكثر من خمسة ملايين بورو. لم أحصل على اية رسوم من المحاضرات، التى ألقيتها. أيضا تبرعت بإيرادات مباراة الإحتفال بعيد ميلادى ال60. أنا لا أريد من ذلك تبرئة نفسى، أنا أقر بخطائى." هونيس يتوقع محاكمة عادلة ويتمنى، " أن الإدانات الإعلامية لا تخرج عن نطاق السيطرة."