مقدمة من
القائمة
الحظ فى لقاء بلا حظ

صدارة المجموعة بعبرة مستفادة

هذا ما حدث. فى عام قد أوشك على الإنتهاء بكل ما يحمل. وأيضا بتلك المشاعر المؤلمة عند الهزيمة. فى مساء يوم الأربعاء تُعلم عن عودتها مجددا – وكأنها فى بادئ الأمر حمل ثقيل على الألسُن. فى صمت حزين تبادل لاعبو بايرن ميونخ التصافح بالأيدى، وهز دانتى رأسه غير مُتفهًم لما حدث، حتى توماس مولر أجرى حوارا بالكاد وقصيرا فى الطريق إلى غرفة ملابس الفريق. هذه الخسارة أمام مانشستر سيتى 3:2 يجب على المرء أولا هضمها. وقد اوجز كارل هاينز كل التناقض فى النتيجة فى نقطة واحدة قائلا "كان فى إمكاننا الفوز بكل سهولة." لأنه بعد 12 دقيقة من بداية اللقاء بعد هدفى توماس مولر(.5 دق) وماريو جوتسه(.12 دق)، سيطرنا تماما على المنافس. وقد قارن رومينيجه مان سيتى فى العشرين دقيقة الأولى من اللقاء بالملاكم المتراجع. ولكننا قد نسينا تنفيذ الضربة القاضية. وقد انتقم بعد ذلك لنفسه.

كثيرا من الاستهتار

وقد حلل توماس مولر تراجع مستوى بايرن ميونخ فى الشوط الثانى "لأنه سيطر علينا تلك العادة السيئة من البشر ألا وهى الاستهتار. بعد بداية ممتازة لنا فى اللقاء، كان يجب علينا إشعال إرادة الفوز فى رؤوسنا." واضاف فرانك ريبيرى " بعد احرازنا نتيجة 0:2 تراجع عندنا التركيز، لم نقم بالضغط مبكرا على المنافس كما يلزم وكثير من التمريرات الخاطئة. ربما اعتقدنا، أن اليوم سهلا."

حزن من النتيجة

وتحدث بيب جوارديولا عن تلك العبرة المكتسبة من مباراة مانشستر سيتى "لم تكن الهزيمة يوما ما جيدة، ولكن ربما يحتاج إليها النادى، والمدرب والفريق، لمعرفة كم هو صعب الفوز فى المبارايات," وعن ذلك قال أيضا رومينبجه "كانت رمية من القوس، انتهت بعين زرقاء – غضب، ولكن ليست مؤلمة."

وضمًن ريبيرى هذا المساء فى قوله "نحن أول المجموعة، ولكننا نحزن على النتيجة. آلان يجب علينا نسيان هذه الخسارة والتعويض أمام هامبورج المباراة القادمة فى الدورى." واضاف رومينيجه "نحن يجب السعى دائما إلى الفوز. لكى نحصل على لقب بطل الخريف، وبغض النظر عن نتيجة المباراة الأخيرة وايضا أى شعور من مساء يوم الأربعاء لابد أن يهدأ آلان بداخلنا.