مقدمة من
القائمة
ميونخ بدلا من مراكش

الثلاثى المصاب فى طريق التحسن

فى المنافسة على اللقب الخامس قد اضطُر بايرن ميونخ الاستغناء عن الثلاثى المصاب باستيان شفاينشتايجر، وأريين روبن وهولجربادشتوبر. ولكن بعد فترة قصيرة من العام الجديد سوف تتغير الأحوال فى مستشفى نادى البايرن. وقد اعلن ذلك فى يوم الخميس رئيس نادى بايرن ميونخ رومينيجه فى مقر الفريق ببطولة كأس العالم للأندية بمراكش.

وقد صرح رومينيجه عن حالة نائب كابتن الفريق باستيان شفايشتايجر قائلا "هو يتدرب آلان بالفعل على أعلى مستوى. ونحن نفترض، أنه عندما يسافر الفريق إلى قطر فى 5 يناير، سوف يسافر أيضا باستيان معهم. هو سوف يكون تعافى تماما فى النصف الثانى من الموسم."

أيضا آريين روبن فى طريقه للتعافي. واخبر عن ذلك رومينيجه بقوله "اعتقد، أنه تحدد اليوم من امكانية السفر إلى قطر، ولكن سوف يقوم بالتدريبات الفردية. تشخيص دقيق لا يستطيع المرء تقديمه، حيث أن الجرح تم خياطته جراحيا على ثلاث طبقات. أنا لا اعرف، مدى سرعة إلتئام الجرح. هو يستطيع على الأقل المشى."

فى حالة هولجر بادشتوبر ستستغرق بعض الوقت، كما صرح بذلك رومينيجه بقوله "هو يأمل بعد حوالى 3 إلى 4 أسابيع البدء فى تمرينات الجرى. هو يشعر بتحسن كبير وقال، اشعر بأن الركبة فى حالة أفضا بكثير مما كانت عليه بعد العملية الجراحية الأولى. يبدو أن كل شئ يسير على ما يرام."

يستمر الثلاثة لاعبون المصابون فى الايام الأخيرة قبل عطلة الشتاء فى تنفيذ البرنامج العلاجى وكذلك برنامج إعادة التأهيل فى ميونخ، وسوف يشاهدون المباراة النهائية من بطولة كأس العالم يوم السبت أمام الفريق المغربى الرجاء البيضاوى فى ميونخ. كان الفكير فى بادئ الأمر فى سفر الثلاثى كمشاهدين.