مقدمة من
القائمة
إن ذلك يُعد حلماً

جوارديولا يأمل فى أذهان صافية للاعبيه

عم الهدؤ النسبى يوم الجمعة فى مقر نادى بايرن ميونخ. بخلاف ثلاثة لاعبين يقومون بالتدريبات التأهلية من أجل العودة مُجددا وهم: خردان شاكيري، فرانك ريبيري وهولجر باد شتوبر، كما حضر أيضا كلا من جيروم بواتينج، دانييل فان بيوتن وآريين روبن. أما باقى الفريق فقد حصل بعد الرحلة الناجحة بلندن على راحة من التدريب تحت مُسمى: الحصول على ذهنٍ صافياً من أجل المُهمة القادمة أمام فريق هانوفر96.

قد منح بيب جوارديولا اليوم لاعبيه فترة قصيرة من الراحة، معللاً ذلك بقوله "إن هذه الراحة هامة بالنسبة للذهن، وليست للأرجُل. جوارديولا ذاته لم يحصل راحة، بدلا من ذلك حضر إلى الغرفة الإعلامية بمزاج جيد للحوار والإجابة فى مقر النادى، وصرح قائلاً "أنا لا أجرى خلال المباراة، لذلك ليس لدى أى مشكلة. لقد قضيت فترة عطلتى فى نيويورك."

لا يخشى مدرب البايرن من انخفاض الجهد لدى لاعبيه، معللاً ذلك بقوله "عندما تعمل لدى إف سي بايرن، بإمكانك التعامل مع مثل هذه الظروف. واللاعبون يدركون ذلك. وذلك ينطبق أيضا على بيب جوارديولا نفسه، الذى اثنى على ناديه قائلاً "أنا مدرب فريق إف سي بايرن ميونخ، يُعد حلماً بالنسبة لى، الفوز بشئ للنادى، الذى ساندنى منذ البداية."

الاستمرار فى تقديم الأفضل

لا يزال الحلم يعيش. بفضل الفوز فى لندن بنتيجة 0:2 لدى بايرن ميونخ فرص جيدة، وذلك ليس فقط فى الدورى والكأس الألمانى، ولكن أيضا فى أوروبا على طريق جيد – على الأقل للتأهل إلى دور رُبع النهائي من البطولة. وبنظرة قصيرة على المباراة الآخيرة أمام الأرسنال قال جوارديولا "لقد واجهنا الكثير من المشاكل فى السبع دقائق الأولى من اللقاء. بعدها سيطرنا على مجريات اللقاء."

وقد تحدث بيب جوارديولا عن مستوى فريقه قائلاً "إن اللاعبين يستوعبون كل يوم بعض الشئ من الآليات وأفكارنا. نحن نتحدث سوياً كل يوم عن ماهو جيد لفعله، وماهو ليس جيداً لعدم فعله. لذلك يكون أمراً بديهياً، أننا نفهم بعضنا البعض أفضل. نحن بإمكاننا تحسين مستوانا العالى إلى ما هو أعلى."