مقدمة من
القائمة
اللقاء مرة أخرى من ناديهما السابق

نيوير ورافينيا سعيدان بلقاء شالكه

من حسن حظ فريق شالكه يوم السبت فى لقاءه أمام بايرن ميونخ فى إستاد إليانز أرينا غياب أحد فنانى الكرات الثابتة، ألا وهو مدرب البايرن حالياً بيب جوارديولا. فى النهاية الحصة التدريبية ليوم الخميس شارك  مدرب الفريق بيب جوارديولا فى المنافسة الشرسة للكرات الثابتة كلا من باستيان شفاينشتايجر، آريين روبن، دافيد ألابا وبيارا-إيميلا. ولكن من المؤكد أن اللاعب الأسبانى البالغ من العمر 43 عاما لم يشارك فى اللقاء المُرتقب أمام نادى شالكه.

فى مقابل ذلك سيشارك فى المباراة صديقان قديمان لشالكه: حارس المرمى مانويل نيوير الذى لعب قبل انتقاله إلى البايرن حوالى 20 عاما فى قميص فريق شالكه، ومدافع الجناح الأيمن رافينيا، الذى ارتدى أيضا قميص شالكه ما يقرب من خمسة أعوام. وكلاهما يتطلع بسعادة إلى اللقاء المرتقب أمام ناديهما السابق.

عدم التقليل من شالكه

وقد صرح رافينيا قبل اللقاء المرتقب يوم السبت بقوله "بالطبع يسعدنى دائماً، عندما نتقابل أمام شالكه وأتمكن من رؤية أصدقائي مرة أخرى. آلان أنا ألعب لنادى بايرن ميونخ ويجب على بذل قصارى جهدى من أجل أن نفوز." أيضا مانويل نيوير يسعده مقابلة فريقه السابق مرة أخرى، ولكن حذر من التهاون بقوة شالكه قائلاً "أنا على دراية بفريق شالكه بالطبع أكثر من أى لاعب آخر بالفريق، أنا أعرف نقاط قوتهم وضعفهم. وأنا أعرف أيضا أنهم لن يأتوا إلى ميونخ لكى يمنحونا الفوز عليهم."

إن خسارة فريق شالكه على ملعبه فى مساء يوم الاربعاء فى بطولة دورى الأبطال الأوروبية أمام ريال مدريد بنتيجة 6:1، ذلك لا ينبغى أن يركن إليه الفريق البفاري، وعن ذلك توافق كلا من نيوير ورافينيا فى الرأى. وقد أوضح مانويل نيوير عن خسارة فريق شالكه بقوله "خصوصاً بعد هذه الهزيمة سوف يسعى لاعبوا شالكه من أجل إظهار مستواهم الحقيقى." وأضاف رافينيا "الدورى الألمانى يكون منافسة أخرى مختلفة عن دورى الأبطال. لقد خسروا بالأمس، ولكن يستطيعوا يوم السبت تقديم عرضاً قوياً."