مقدمة من
القائمة
2:1 فوز جديد

اف سي بايرن بفوز على ليفركوزن

تستمر سلسلة انتصارات بايرن ميونخ هذا الموسم, حيث وصل عدد هذه الأنتصارات المتتالية الى 17 بعد الفوز على بايرليفركوزن في لقاء قمة البوندسليجا 2:1 (1:0). من الممكن حسابيا تتويج بايرن ميونخ في لقب الدوري اذا ما فاز في المباراة القادمة على ماينز وخسارة الملاحقيين دورتموند وشالكة.

أمام 71.000 متفرج في استاد أليانز أرينا واجه بايرن ميونخ العديد من الصعوبات أمام دفاعات ليفركوزن في صناعة فرص للتسجيل. في النهاية  تمكن ماريو ماندزوكيتش من افتتاح التسجيل عن طريق ضربة رأسية (دق.44). وفي بداية الشوط الثاني  حول باستيان شفاينشتايجر الكرة من ضربة حرة مباشرة في مرمى الحارس لينو. وقبل نهاية المباراة بدقائق قام شتيفان كيسلينج بتسجيبل هدف تقليص الفارق (دق.90), لتنتهي المباراة على ذلك.

التشكيلة

بالمقارنة مع التشكيلة التي لعبت أمام أرسنال قام بيب جوارديولا باجراء ستة تغييرات عليها. قام باجلاس اللاعبين, الذين لعبوا يوم الثلاثاء أمام أرسنال, على مقاعد البدلاء ( مارتينيز, لام, تياجو, ريبيري), أو بالاستغناء عنهم في عدم تواجدهم في التشكيلة (دانتي). لعب منذ البداية كل من كونتينتو, بواتينج, فان بويتن, رافينيا,كروز, مولر, شفاينشتايجر.

بالنسبة لتشكيلة بايرليفركوزن فقد عاد لارس بيرندر الى التشكيلة الأساسية  كذلك الحال بالنسبة ل امري كان. سيدني سام صاحب ثاني أفضل هداف لليفركوزن برصيد ثمانية أهداف لم يتواجد في التشكيلة الأساسية.

مجريات المباراة

شاهد المشجعون في استاد أرينا شوطا أول, استحوذ فيه بايرن ميونخ على الكرة بنسبة ثمانين في المئة, ولكن لم يجد الطريق فيه الى مرمى ليفركوزن. حاول كل من أرين روبن و كونتينتو اختراق منطقة جزاء الخصم ولكن بلا جدوى, لذلك اعتمد على التسديد من خارج المنطقة (دق. 2, 6, 8, 39). بقى الضيوف  مركزين على الدفاع  وقاموا  من وقت على اخر ببعض الهجمات على مرمى نوير. أكبر فرصة كانت للاعب صون, عندما قابل مرمى نوير لوحده وسدد الى خارج المرمى بقليل (دق.11).

 قبل نهاية الشوط الأول بقليل ضغط بايرن ميونخ بشكل جدي على الخصم. شفاينشتايجر يرفع الكرة من الحهة اليمنى لماندزوكيتش, الذي قام بدوره بايداع الكرة من رأسية في مرمى الحارس لينو معلنا بذلك تقدم بايرن 1:0 (دق.44) و هدفه ال 17 هذا الموسم.

في بداية الشوط الثاني تمكن بايرن ميونخ من رفع نتيجة المباراة, حيث قام شفاينشتايجر بتحويل الكرة(دق.52)  من ضربة حرة مباشر بطريقة جميلة  في مرمى الحارس لينو, الذي اكتفى فقط بمشاهد الكرة  وهي تدخل في المرمى. قام بايرن ميونخ بعد ذلك بتمرير الكرة بسرعة وبدقة, الأمر الذي أدى الى انهاك لاعبين بايرليفركوزن. بادخال اللاعب ريبيري  أصبح اللقاء في اتجاه واحد فقط. أما هدف تقليص الفارق, الذي سجله كيسلينج (دق.90) لم يكن مشابها  لمجريات المباراة.