مقدمة من
القائمة
تصفيق لشاكيري

بقوى جديدة فى أسبوع النهائي

بعد يوم من الاحتفال المتواصل بلقب الدوري يعود لاعبو البايرن مجددا إلى مقر النادي من أجل البدء فى العمل الجاد والتحضير لمباراة نهائي كأس الاتحاد فى برلين!

صرح مانويل نيوير بعد مرور يوم ونصف أجازة للفريق قائلا "لقد احتفلنا بفرحة كبيرة. ولكن نحن نعلم، أن هناك شئ أمامنا." لذلك استغل لاعبو البايرن الوقت أيضا من أجل شحن قوى جديدة للمهمة الكبيرة يوم السبت القادم فى العاصمة. وقد أضاف اللاعب رقم واحد لبايرن ميونخ بقوله "سوف تكون مباراة كبيرة. نحن نتطلع بشغف إلى ذلك."

كان محترفوا البايرن أيضا فى سعادة أيضا وذلك بعودة اثنين من زملائهم. تياجو وخردان شاكيري تدربا يوم الاثنين مرة أخرى كاملا مع الفريق. وقد أعلن لاعب المنتخب السويسري بقوله "أنا فى حالة من الاستعداد العالي لتلك المباراة." وقد استقبل لاعبو الفريق شاكيري وتياجو بحفاوة كبيرة وتصفيق. شارك أيضا فى حصة التدريب كاملة كلا من ماريو جوتسه، الذى تغيب نتيجة بعض الآلام فى عضلة الفخذ أمام شتوتجارت، وهولجر باد شتوبر.

الفروق الدقيقة ستكون هى الحاسمة

بينما باستيان شفانشتايجر (تهيج فى عظمة الركبة اليسرى) يعمل بمفرده فى مركز اللياقة البدنية، نفذ كلا من فيليب لام وفرانك ريبيري حصة تدريبية خاصة على المسطح الأخضر مع مدرب اللياقة اندرياس كورنماير. وقد صرح ريبيري عن حلته الصحية بقوله "أنا بحالة أفضل بكثير من ذي قبل. أتمنى أن أستطيع يوم الثلاثاء أو الأربعاء مجدداً مع الفريق والتمكن من السفر إلى برلين."

الفريق البفاري لديه ذكريات جيدة فى العاصمة، كما ذكر ذلك مانويا نيوير بقوله "فى العام الماضي فوزنا بنهائي الكأس، وفى نهاية مارس من هذا العام أكدنا هناك على الفوز بدرع الدوري. نحن نريد الاحتفال مرة أخرى فى برلين." حارس مرمى المنتخب والبايرن على دراية بمدى صعوبة اللقاء: " الفروق الدقيقة ستكون هى الحاسمة."