مقدمة من
القائمة
1:2 ضد الجزائر

مولر ورفاقه بالقوة إلى ربع النهائي

مولر إلى شورله، هدف – بذلك مهد المنتخب الألماني الطريق إلى دور ربع النهائي بكأس العالم فى البرازيل. فى دور ثُمن النهائي حقق المنتخب الألماني مساء يوم الإثنين على المنتخب الجزائري صاحب المستوى القوي فى الشوطين الإضافيين بنتيجة 1:2. فى الدقيقة 92 من عمر اللقاء احرز أندرا شورله بعد تمريرة حاسمة من توماس مولر هدف التقدم للمنتخب الألماني، مسعود أوزيل قبل نهاية الشوط الرابع والمباراة يوسع الفارق إلي 0:2. الهدف الأخير فى اللقاء كان من نصيب المنتخب الجزائري سجله اللاعب عبد المؤمن جابو فى الدقيقة 120 من الشوط الرابع.

صرح كابتن الفريق فيليب لام عقب صافرة النهاية بقوله "عندما لا يستغل المرء الفرص المتاحة له ويترجمها إلى أهداف، سوف يجب عليه الدخول فى الوقت الإضافي. ولكن نحن كنا على دراية قبلها، أنها سوف تكون مباراة صعبة. وذلك هو عايشناه تماماً." مدرب المنتخب الألماني يواخم لوف قال "فى النهاية كان فوز العزيمة. فى الشوط الأول كنا فى حالة سيئة للغاية. بعدها كنا الفريق الأفضل وكان يجب علينا حسم اللقاء فى الوقت الأصلي."

الأهداف فى الوقت الإضافي

لقد اثبت المنتخب الجزائري أنه منافس عنيد وليس سهلاً. قام المنتخب الجزائري بتضييق المساحات وحاول بقوة استغلال الهجمات المرتدة. أكثر من مرة يقوم مانويل نيوير بدور المدافع الأخير وينقذ مرماه من هجمات فى غاية الخطورة، مرتان (18، 39 دق) كان المنتخب الجزائري على مقربة تسجيل هدف التقدم، على الجانب الآخر لم يستطع كلا من باستيان شفاينشتايجر (14 دق)، مولر (35 دق) توني كروز وماريو جوتسه (41 دق) من استغلال الفرص المتاحة.

فى الشوط الثاني سيطر المنتخب الألماني على اللقاء واقترب من تسجيل هدف التقدم.

وكان بإمكان مولر من توسيع الفارق في نتيجة اللقاء (دق.99). أما الجزائر فقامت مرة أخرى بتشكيل خطورة على مرمى الحارس نويرعن طريق مهدي مصطفى (دق.101), إلا أن الكلمة الأخير كانت للمنتخب الألماني, حيث سجل مسعود أوزيل الهدف الثاني (دق.119). و في الجهة الأخرى تمكن عبد المؤمن جابو من تقليص الفارق (دق.120. +1) ألا أن ذلك لم يغير في نتيجة المباراة وبذلك تأهل المنتخب الألماني الى الربع نهائي, حيث سيلتقي هناك المنتخب الفرنسي يوم الجمعة, الذي تمكن من الفوز على نظيره النيجيري بهدفين نظيفين. و في هذا السياق وصف حارس المرمى نوير اللقاء مع المنتخب الفرنسي ,,بالمهمة الصعبة‘‘ و نوه الى ,,التحضير لهذا اللقاء واستعادة القوى بشكل سريع."