مقدمة من
القائمة
بعثة فريق البايرن تعود إلى ميونخ

بعد جولة الولايات المتحدة: "كانت جولة رائعة"

لعب كرة القدم فى الليل – يُعد ذلك تحدياً للفائز بكأس العالم. قد كشف باستيان شفاينشتايجر عن ذلك بقوله "لم يكن من السهل، أن تظل مستيقظاً. لقد كان شعورا غريباً." على الرغم من هزيمة البايرن، قد تسبب فيليب لام وزملائه في جلب السعادة إلى جماهير كرة القدم بالدوري الأمريكي، لتكون بذلك جولة الأودي الصيفية فى الولايات المتحدة حققت نجاحا بالنسبة لفريق بايرن ميونخ!

قد صرح مسئول النادي البفاري للتسويق الدولي يورج فاكر قائلا "لقد حققنا هنا بالولايات المتحدة قبولاً رائعا. الضجة، التى ظهرت فى الولايات المتحدة خلال كأس العالم كانت بالفعل ملموسة." قد صرح نجم البايرن والمنتخب الألماني شفايشتايجر عن إعجابه من نشوة الجماهير فى بورتلاند بقوله "رائعا، كمية الحماس والولع لدي الناس هنا قبل ومن خلال اللقاء – ممتاز! هكذا يحقق لعب كرة القدم متعة أكثر."

اكتظ الملعب في بروفيدانس بارك واشتعل بضع دقائق مع أسماء النجوم الكبيرة ، حتى الذين لم يتدربوا مرة واحدة بعد عطلاتهم الصيفية. كان مانويل نوير أول من شارك فى اللقاء كبديل، تبعه جيروم بواتينج، لام، شفاينشتايجر، ماريو جوتسه وتوماس مولر وروبن. ارتفع الجماهير من مقاعدهام تقريبا واحدة وقاموا بإلتقاط عدد لا يحصى من الصور من هواتفهم والكاميرات الرقمية.

الدخول في الإيقاع

عاد فريق البايرن إلى الوطن بعد صافرة النهاية مباشرة. بعد نحو عشر ساعات في الهواء هبطت طائرة لوفتهانزا في ميونيخ في الساعة 7.30 مساء. "كل شيء يبدأ مرة طبيعيا الآن"، وقال روبن. "نحن بحاجة لاستعادة إيقاع التدريب لدينا في أسرع وقت ممكن."