مقدمة من
القائمة
"يوم جيد"

بادشتوبر يسعد بأول مباراة رسمية له عقب العودة

هولجر بادشتوبر تظهر على وجهه علامات الفرح – عقب المباراة الأولى الرسمية له بعد غياب عن الملاعب دام أكثر من 20 شهر وبذلك هو لديه جميع الأسباب. أعرب عن تلك السعادة صاحب الخمس وعشرين عاما بقوله " لقد حقق ذلك لي متعة كبيرة، عندما تقتنص الفوز – فإن ذلك يوما جيداً."

بيب جوارديولا، الذي تعرف على  لاعب قلب الدفاع فقط مصابا، كان أيضا متأثرا. قال المدير الفني للبايرن "فى المباراة الأخيرة كان لدينا خبر سيئ بإصابة خافيي. آلان لدينا خبرا سعيدا بعودة بادشتوبر. أنا سعيدٌ له."

"أشعر بحالة جيدة"

العائد من الإصابة لعب 78 دقيقة وظهر بمستوى جيد من خلالها. عند تغييره قام بالتصفيق أيضا مشجعو برويسن مونستر. أشاد بيب جوارديولا أيضا بلاعب الدفاع الجديد بقوله "لقد شاهدنا كفائته، قدمه اليسرى وشخصيته فى الملعب. لقد كافح كثيرا. ليس من السهل، عندما تلعب بعد العودة من الرباط الصليبي وبعدها مرة ثانية نفس الإصابة."

فى الأول من شهر ديسمبر 2012 فى مباراة الدوري الألماني على ملعبنا ضد دورتموند بدأ وقت المعانة لبادشتوبر. بعد حوالى 20 شهرا من ذلك الوقت اصبح المفصل سلميا مرة أخرى، كما صرح بذلك جوارديولا. ظهرت على بادشتوبر علامات الحماس، فأعرب عن ذلك بقوله "أنا جاهز، أشعر بحالة جيدة. كل حصة تدريبية، كل مباراة تكون جيدة بالنسبة لي." ولكن ذلك الطموح يجب أن يُقنن. "أنا أعرف أن أمامي طريق طويل. أنا جاهز، ولكن المدرب وآخرون يقررون ذلك."