مقدمة من
القائمة
في الدقيقة الأخيرة

بواتينج يجلب التفوق لبايرن في الإفتتاحية

إنتهى لقاء القمة في إفتتاحية دوري أبطال أوروبا بين بايرن ميونخ و مانشستر سيتي مساء الأربعاء بفوز الأول بهدف نظيف سجله المدافع جيروم بواتينج في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي من المباراة.

أمام 68.000 متفرج لم يتمكن صاحب الأرض من إفتتاح التسجيل في الشوط الأول و إنتظر حتى آخر دقيقة في المباراة ليودع الكرة في مرمى بطل الدوري الإنجليزي عن طريق جيروم بواتينج بعد تلقيه كرة مرتدة من ضربة ركنية. بهذا الفوز يحتل بايرن ميونخ المركز الثاني في المجموعة E و ذلك بعد فوز روما الإيطالي على سيسكا موسكو (1:5).

التشكيلة

لم تطرأ تغييرات كثيرة على تشكيلة المدرب بيب جوارديولا لغياب شفاينشتايجر, ريبيري, مارتينيز, تياجو و بادشتوبر بسبب الإصابة, لذلك إعتمد جوارديولا أولاً على رافينيا العائد من الإصابة كجناح أيسر.  و في الجهة المقابلة بدأ خوان بيرنات مغامرته في دوري الأبطال و كذلك الحال بالنسبة للمغربي بن عطية في مركز قلب الدفاع. و بالنسبة للعائد أيضاً آرين روبن بعد الإصابة فقد جلس في البداية على مقاعد البدلاء.

مقارنة بالتشكيلة التي لعبت أمام شتوتجارت فقد أجرى بيب جوارديولا تغييرين عليها, حيث لعب كل من رافينيا و بن عطية مكان زميليهما داني و بادشتوبر المصاب. على الصعيد التكتيكي لعب بايرن ميونخ في البداية بخطة 3-5-2 ثم غيرها في منتصف الشوط الأول لتصبح 4-1-4-1.

في الناحية الأخرى قام المدرب بيليجريني بإجراء أربعة تغييرات على التشكيلة التي لعب بها أمام أرسنال, حيث حل سانيا, يايا توريه, سمير نصري و إيدين دجيكو مكان بابلو زاباليتا, لامبارد, سيرجيو أجويرو و جيمس ميلنر.

مجريات المباراة

لم يحتج بايرن ميونخ الكثير من الوقت لتشكيل الخطورة على مرمى الضيوف, فسمحت له أول فرصة للتسجيل في الثانية 40 عن طريق توماس مولر الذي سدد الكرة في الشباك الخارجية للمرمى. سيطر بايرن بعد ذلك على مجريات اللقاء وصنع الكثير من الفرص الخطيرة عن طريق الأجنحة- مولر (دق.19), جوتسه (دق.21), ألابا (دق.32,31) و ليفاندوفسكي الذي يدع الكرة في الشباك في الدقيقة 36.

في الجهة المقابلة لم يقف مانشستر سيتي مكتوف الأيدي و نجح في تشكيل الخطورة على مرمى الحارس نوير الذي كان له بالمرصاد في مناسبتين (دق.13, 40). بهذا إنتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي رغم سيطرة صاحب الأرض بنسبة 54 بالمئة و التوفق بالتسديدات على المرمى بواقع 7:5 تسديدات, بالإضافة إلى النجاح بقطع الكرة من المنافس بنسبة 36 بالمئة.

في الشوط الثاني زادت سيطرة بايرن ميونخ على اللقاء و لكنه وجد دائماً دفاع مانشستر سيتي الصلب في طريقه, و هذا ما دفع المدرب بيب جوارديولا بإقحام كل من آرين روبن في الدقيقة 76 و كلاوديو بيتزارو في الدقيقة 84 لزيادة حد هجوم البفاري, فنجح في ذلك عندما سجل جيروم بواتينج في الدقيقة 90 هدف المباراة الوحيد الذي إنتهت عليه.