مقدمة من
القائمة
0:1 في موسكو

بايرن بتغلب على سيسكا بهدف نظيف

اللمباراة الثانية و الفوز الثاني في بداية المشوار بدوري أبطال أوروبا هذا الموسم. بعد الفوز على مانشستر سيتي 1:0 في الإفتتاحية تغلب بايرن ميونخ مساء الثلاثاء على مضيفه سيسكا موسكو بهدف نظيف. بذلك أصبح هذا الفوز هو المئة بالنسبة للفريق البفاري خلال مشواره في دوري أبطال أوروبا.

سجل توماس مولر هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 22 عن طريق ركلة جزاء في الإستاد الخالي من الجماهير. أما الشوط الثاني من هذا اللقاء فلم يشهد أية إثارة أو كثير من الفرص.

التشكيلة

بالمقارنة مع المباراة الأخيرة في كولن أجرى المدرب بيب جوارديولا تعديلين على التشكيلة الأساسية, حيث حل مهدي بن عطية مكان زميله جيروم بواتينج, الذي أريح بسبب معاناته من مشاكل في العضلات. أما بالنسبة للتغيير الثاني فقد لعب البرازيلي دانتي مكان مواطنه رافينيا, الذي أخذ إستراحة من هذه المباراة.

في الجهة الأخرى إستدعى مدرب سيسكا موسكو ليونيد سلوتسكي 16 من لاعبيه لهذه المواجهة. بونتوس ورينبلوم و ألان دزاجوف غابا عن المباراة بسبب الإيقاف. و بالنسبة للمهاجم الرائع سيدو دومبيا فقد جلس أولاً على مقاعد البدلاء ثم إستبدل في الشوط الثاني.

مجريات المباراة

بداً بايرن ميونخ المباراة بتركيز عالٍ ولم يتأثر بالأجواء الغريبة في الإستاد بسبب غياب الجمهور, فكانت أول فرصة له للتسجيل في الدقيقة 9 عن طريق جوتسه ثم تبعه آرين روبن (11.). وفي الدقيقة 22 إفتتح توماس مولر التسجيل في اللقاء من علامة الجزاء و ذلك بعد عرقلة زميله ماريو جوتسه في منطقة الجزاء. بعد هذا الهدف ظهر بايرن ميونخ و كأنه سيحكم سيطرته على المباراة.

لكن الفريق الروسي أصبح فجأةً أكثر شجاعة, حيث تمكن من صنع فرصتين جيدتين للتسجيل, لكن مانويل نوير تصدى أولاً و ببراعة للمهاجم أحمد موسى في الدقيقة 37, ثم تصدت العارضة لتسديدة اللاعب رومان إريمينكو (41.). وقبل نهاية الشوط الأول بقليل (45.) و رغم السيطرة على الكرة بنسبة 70 بالمئة لم يتمكن بايرن ميونخ من إضافة الهدف الثاني, بعد فشل روبن, ليفاندوفسكي و جوتسه أمام الدفاع المتكتل لسيسكا موسكو.

في الشوط الثاني لم تشهد المباراة فرصاً كثيرة و كان بايرن ميونخ مسيطراً على الكرة ولم يشكل خطورة على مرمى فريق العاصمة موسكو, الذي إعتمد بشكل كامل على الهجمات المرتدة السريعة عن طريق اللاعب السريع أحمد موسى.

في الدقيقة 66 قام مدرب سيسكا موسكو سلوتسكي بالدفع بمهاجم آخر الأمر الذي أدى إلى أن سيسكا أصبح أكثر هجومياً و إلى تغير نسبة الإستحواذ على الكرة بعض الشيء. لكن مرمى الحارس نوير لم يتعرض إلى خطورة تذكر. و في الدقائق الأخيرة من هذا الشوط أضاع مولر أولاً (85.) ثم شاكيري ثانياً (86.) فرصة رفع و تأمين نتجية المباراة.