مقدمة من
القائمة
إصابة في الأربطة و الغضروف المفصلي

عملية جراحية لألابا و غياب لعدة أسابيع

2:0 أمام روما و تأهل مبكر لدور الثمن نهائي و أيضاً رقم قياسي بالفوز في دور المجموعات, لكن الأمسية الجميلة في دوري أبطال أوروبا أمام روما الإيطالي لم تكتمل, حيث إضطر دافيد ألابا في الدقيقة 81 إلى الخروج من الملعب بسبب تعرضه لإصابة بالأربطة الداخلية للركبة اليمنى حسب التشخيص الأولي الذي أجري له ليلة الأربعاء و الذي تأكد يوم الخميس.

إستمر هذا الفحص لعدة ساعات في عيادة دكتور نادي بايرن ميونخ مولر فولفارت, الذي أكد بتواجد أطباء آخرين بأن ألابا تعرض لتمزق جزئي في الأربطة الداخلية و إصابة في الغضروف المفصلي, لذلك سيتم إجراء عملية جراحية له في أقرب وقت و سيغيب لعدة أسابيع عن فريقه.

'أشعر بالمرارة'

,,في هذه اللحظات أشعر بالمرارة حقاً, لأن كل شيء كان يسير على ما يرام بالنسبة لي و للفريق أيضاً. بعد العملية الجراحية سأبدء مباشرة ببرنامج إعادة التأهيل في حال سمح لي الأطباء بذلك. أتمنى بمساعدة الطاقم الطبي أن أعود في القريب العاجل إلى الملاعب‘‘ ما قاله اللاعب النمساوي لموقع بايرن الرسمي fcbayern.de.

و أعرب المدرب بيب جوارديولا عن أسفه لإصابة صاحب ال 22 ربيعاً بعد إنتهاء اللقاء أمام روما و الذي صنع فيه ألابا الهدف الأول: ,,هذا خبرسيئ بالطبع. نحن نخسر لاعباً رائعاً يمكنه اللعب في كل مكان مئة بالمئة. إنه أمر مؤسف.‘‘