مقدمة من
القائمة
جوارديولا و سياسة تدوير اللاعبين

بايرن يريد "خاتمة جيدة" أمام موسكو

رغم أن بايرن ميونخ قد حسم الصدارة لنفسه منذ زمن في المجموعة E ضمن دوري أبطال أوروبا, إلا أنه يريد الفوز دائماً و هذا ما يريد تحقيقه أيضاً في المباراة الأخيرة في دوري المجموعات أمام سيسكا موسكو مساء الأربعاء (19:45. GMT). ,,نحن نلعب للفوز و هذا هو عملنا‘‘ ما أكد عليه بيب جوارديولا.

لكن هناك شيء يمكن كسبه من هذا اللقاء. على سبيل المثال:تحقيق النقاط  لترتيب الأندية حسب الإتحاد الأوروبي, أو جائز للفوز, أو لتحقيق رقم جديد للنادي. ناهيك عن أنه من المستبعد تماماً أن يقوم بايرن ميونخ  بتشويه المنافسة و خاصة و أن الفرق الأخرى تسعى جميعها للتأهل لإمتلاكها نفس الرصيد من النقاط.

,,سيكون شيئاً لطيفاً إذا ما فزنا يوم الأربعاء‘‘ ما قاله كارل هاينتس رومينيجيه. و تحدث توماس مولر أيضاً: ,,نحن نريد مرةً أخرى تقديم مباراة جيدة لإسعاد الجماهير لذلك نحن موجودون هنا‘‘. لتحقيق ذلك يتعين على بايرن ميونخ البقاء في النسق الحالي و المحافظة على المستوى أيضاً كما أوضح المدافع جيروم بواتينج.

إحترام الخصم سيسكا

بالمباراة أمام سيسكا موسكو سوف يلعب بايرن ميونخ 4 مباريات خلال 10 أيام بسبب إقتراب العطلة الشتوية, لذلك سيتبع المدرب بيب جوارديولا سياسة تدوير اللاعبين. ,,أنا لا أعرف كم سيكون العدد, لكن من الممكن أن يلعب لاعبون جدد‘‘ ما أفصح عنه جوارديولا و لكن دون ذكر أسماء. و أضاف المدرب الإسباني أن بعض اللاعبين ما زالوا متعبين من المباراة أمام ليفركوزن, إضافة إلى ذلك يجب عليه الإستغناء عن خدمات المغربي بن عطية بسبب الإيقاف.

بغض النظر عن اللاعبين الذين سيشاركوا في هذا اللقاء, فإن المدرب جوارديولا يكن الإحترام لفريق العاصمة الروسية موسكو. ,,هذا الفريق عنده روح. لقد حققوا الفوز في مانشستر. إنه فريق يقاتل حتى آخر دقيقة, لذلك سوف يحاول غداً فعل كل شيء لإستغلال فرصه‘‘ ما ينتظره جوارديولا من سيسكا موسكو, الذي سيعتمد على الهجمات المرتدة, و هذا ما حذر منه جوارديولا. بالعودة إلى مباراة الذهاب التي إنتهت بهدف نظيف عانى بايرن ميونخ من بعض المشاكل في ذلك اللقاء كما أوضح رافينيا, الذي طالب بضرورة التركيز جيداً في مباراة الغد.

التركيز و الإستمرار على المنوال المعتاد سيكونان عنوان بايرن ميونخ مساء الأربعاء. ,,نحن نريد خاتمة جيدة لدور المجموعات. من الجميل أن تفوز دائماً, فلماذا ينبغي علينا اللعب بتراخي و أن نسمح بهزيمتنا؟‘‘ ما أكد عليه بواتينج.