مقدمة من
القائمة
الإحصائية حتى الآن

ليفاندوفسكي يعمل لتسجيل أهداف أكثر

في هذا السياق ينبغي أن لا تعطى النصائح للخصم و لكنا اليوم نستثني هذا الحال. ما رأي المرء في تسجيل الأهداف عندما يدور الأمر حول روبرت ليفاندوفسكي؟... ربما على الخصم أن لا يقوم بتوزيع الهدايا و الحلويات أمام مرماه, لأن المهاجم البولندي لا يستطيع مقوامة ذلك. هذا ما صرح به ليفاندوفسكي في المقابلة مع FCB.tv.

لكن هذا تغير منذ زمن . ,,شعرت نفسي أحياناً متعب قليلاً و السؤال كان لماذا؟. لقد قالت لي زوجتي أنه ينبغي عليّ تقليل تناول الحلويات و شرب الحليب . و بالفعل أشعر نفسي الآن بشكل أفضل. هذا شيء صغير و لا يذكر و لكنه يلعب دوراً كبيراً.‘‘ ما تحدث به صاحب ال 26 ربيعاً.

يرتدي ليفاندوفسكي هذه الأيام قميص بايرن ميونخ, الذي لعب له حتى الآن 24 مباراة تمكن فيها من تسجيل 10 أهداف وصناعة سبعة أهداف أخرى. ,,أنا لست بمهاجم ينتظر الكرة فقط في منطقة الجزاء لتسجيل الأهداف, بل أحاول أيضاً المشاركة في صناعتها و إذا نجحت في ذلك فأكون سعيداً‘‘ ما قاله ليفاندوفسكي, الذي يعتبر أنه لم يقدم مرحلة ذهاب جيدة.

,,كان واضحاً بالنسبة لي أني بحاجة إلى نصف عام كي أفهم كل شيء, كالفريق و التيكتيك الذي يلعب به المدرب. كان هذا شيء طبيعي.‘‘ما أضافه ليفاندوفسكي في معكسر فولكسفاجن في قطر. و أكمل البولندي, الذي سجل الهدف الثالث يوم أمس أمام الهلال السعودي ضمن المباراة التحضيرية الثانية: ,,أنا مقتنع بأني سوف أرفع من مستواي في مرحلة الإياب, و أتمنى أن أسجل أهداف أكثر.‘‘

لكن المدرب بيب جوارديولا ,,سعيد و راضٍ‘‘ بما قدمه مهاجمه في مرحلة الذهاب و أكد أن ,,العام الأول بعد الإنتقال لفريق آخر ليس سهلاً, لأن عملية التكيّف تحتاج لبعض الوقت.‘‘ و أضاف جوارديولا: ,,لقد كانت له ثلاث أو أربع فرص للتسجيل في كل مباراة و هذا هو المهم. لقد قلت له: لا تقم بالضغط على نفسك. أنت تملك إمكانية مبهر في تسجيل الأهداف‘‘. إذا يستطيع المدرب جوارديولا أن يكون متأكداً: أن الحلويات لن تقوم بإبعاد ليفاندوفسكي عن الطريق الصحيح بعد اليوم.