مقدمة من
القائمة
جاودينو و كورت

الثنائي اليافع يريد التعلم و بذل قصار الجهد

بعد إنتهاء الحصة التدريبية للفريق أنهى اليافعان سينان كورت و جيانلوكا جاودينو حصة إضافية صغيرة. ,,نحن لا نزال في سن الشباب, لذلك يجب علينا العمل أكثر من الآخرين‘‘ ما أوضحه كورت في المحادثة مع موقع بايرن ميونخ الرسمي fcbayern.de. ,,لكننا نحب البقاء هنا فترة أطول ليس لذلك السبب فقط و لكن للتسديد على المرمى, لأننا نستمتع بذلك.‘‘

أيضاً في تدريبات الفريق يكونا اليافعان مفعمين بالفرح و متحمسين للغاية,  و يجب عليهما في كل حصة إثبات أشياء جديدة, كما أوضح جاودينو. ,,في أيامي الأولى بالتدريب كان الجميع يتعامل معي بحذر, أما الآن فأصبحت الأمور مختلفة. هذا شيء جيد, لأنني أتعلم الجديد بهذه الطريقة فقط.‘‘ ما أضافه جاودينو.

و عن الفرق الهائل بين بايرن ميونخ و منتخب الألماني تحت سن 19 قال جاودينو: ,,يجري كل شيء هنا بسرعة و سلاسة, و لا تملك الكثير من الوقت للتفكير‘‘, و في نفس السياق أكّد كورت: ,,المستوى عند المحترفين و النجوم في كل تمرين كبير جداً. و يقوم بعضهم بمساعدتنا و تشجيعنا كتوماس مولر. هذه إشارة جيدة عندما يساعد اللاعبين الكبار الصغار.‘‘

"هذا مبهر"

بينما ينتظر كورت على مشاركته الرسمية الأولى مع بايرن ميونخ, يتقدم جاودينو عليه بخطوة أكبر, لأنه إحتفل بمشاركته الأولى في مباراة إفتتاح البوندسليجا أمام فولفسبورج و هو في السابعة عشر من عمره. ,,لقد أتى ذلك بسرعة كبيرة. لقد أخبرني المدرب بذلك في الفندق و قبل المباراة بفترة قصيرة. لقد كان شعور رائعاً, و لكني كنت مرتبك للغاية, عندما وقفت في الملعب أصبحت الأمور أفضل.‘‘ ما أوضحه جاودينو الذي شارك حتى الآن في ستة مباريات رسمية مع بايرن ميونخ.

,,جيانلوكا حقق بذلك ضربة العمر, و هذا ما يجعلني أن أعتبره كمثال و قدوة. نحن متفاهمون جداً مع بعضنا. إنه يستطيع التحكم و التلاعب بالكرة بكلتا قدميه. هذا مبهر حقاً!‘‘ ما قاله كورت في زميله جاودينو. وعن السؤال, متى سيلعب مباراته الأولى أجاب الأشول كورت, أنه لم يضع هدفاً محدداً لأجل ذلك, و أنه سوف يحاول دائماً أن يبذل قصار جهده و أن يقدم نفسه للمدرب بأفضل صورة.