مقدمة من
القائمة
"لا كارثة"

بايرن يريد التعلم من الخسارة

بخيبة أمل و حزن غادر لاعبو و مدربو و مسؤولو بايرن ميونخ مساء الجمعة إستاد فولكسفاجن أرينا. لم يتخيل بايرن ميونخ أبداً حدوث مثل هذا السيناريو في مباراة إفتتاح مرحلة الإياب في البوندسليجا, التي خسرها 4:1 (2:0). و بذلك على فريق المدرب بيب جوارديولا أن يقبل الهزيمة أمام الملاحق فولفسبورج و الأولى هذا الموسم.

,,لم نكن اليوم يومنا. لم نلعب بشكل جيد‘‘ ما قاله القائد باستيان شفاينشتايجر بإختصار بعد صفارة النهاية. ,,لم نكن اليوم نداً للخصم و هذا ما علينا الإعتراف به‘‘ ما رآه ماريو جوتسه. ,,ببساطة لقد لعبنا بشكل غير جيد لذلك يجب علينا أن ننقد أنفسنا‘‘ ما قاله جيروم بواتينج. ,,لقد خسرنا الرهان في هذه المباراة. لم تكن مباراة الإفتتاح هذه جيدة هذا واضح جداً.‘‘ ما أوضحه مانويل نوير.

فولفسبورج يسجل في اللحظات الحاسمة

كان على أفضل حارس في العالم مساء يوم الجمعة أن يخرج الكرة من شباك مرماه و هو نقس الكم من الأهداف التي تلقاها في مرحلة الذهاب كاملة. ,,لقد توقعنا شيئاً آخر من هذه المباراة‘‘ ما أضافه نوير, الذي لا يريد رغم هذه الخسارة الوقوع في بلبلة و في النهاية ما زال بايرن يتصدر بفارق ثمانية نقاط. ,, إن هذه الخسارة ليست بكارثة و لكن نحن نعرف الآن أنه يجب علينا العمل كثيراً.‘‘

أمام 30.000 متفرج بدأت المباراة بحماس من طرف بايرن ميونخ الذي قام بالضغط في المقدمة مبكراً, لكن الذي بدأ بتسجيل الأهداف هو صاحب الأرض فولفسبورج. في الدقيقة 4 و من هجمة مرتدة منظمة سجل باس دوست الهدف الأول لفريقه. و قبل نهاية الشوط الأول بقليل عاد مرة أخرى للتسجيل بإضافة الهدف الثاني. ,,فولفسبورج كان أفضل و سجل في اللحظات الحاسمة الأهداف المهمة. أهنئهم على ذلك.‘‘ ما إعترف به المدرب بيب جوارديولا.

الوقوع في الشرك

في الشوط الثاني حاول فريق المدرب بيب جوارديولا تغيير مجريات اللقاء, لكن فولفسبورج تابع تطبيق خطته في الهجمات المرتدة في مناسبتين سجل منهما الهدف الثالث و الرابع عن طريق كيفين دي بروين (دق.53/73). أما هدف بايرن الوحيد فجاء كردٍ سريع على الهدف الثالث لأصحاب الأرض عن طريق خوان بيرنات (دق.55). ,,لقد نقص هجماتنا التنظيم وسمحنا للخصم بأن يباغتنا بالهجمات المرتدة في مناسبات عديدة و هذا ما لا يجب أن يحدث. يجب علينا الآن تحليل هذه الأشياء و القيام بتحسينها في المباراة القادمة.‘‘ ما قاله شفاينشتايجر.

,,لقد وقعنا في الشرك. هذا يثبت ما كنا نقوله دائماً أنه عندما نفوز لايكون فوزنا هدية. يجب علينا تعلم الدرس من هذه الخسارة للمستقبل و ربما تكون هذه الخسارة غير سيئة لنا‘‘ ما أوضحه آرين روبن. كذلك رأى بواتينج, الذي خسر المباراة الأولى له بعد 21 مباراة, أن الخسارة إيجابية بعض الشيء: ,, ربما من الجيد ما حدث لنا اليوم, كي نصحوا مبكراً.‘‘

لتضميد الجراح لن يكون هناك الوقت الكافي لبايرن ميونخ, لأنه سوف يستقبل في إستاد أليانز أرينا يوم الثلاثاء القادم شالكه 04 أحد فرق دور الثمن نهائي من دوري أبطال أوروبا. ,, كل واحد منا الآن يعرف أنه يجب علينا أن نرفع من مستوانا أمام شالكه‘‘ ما قاله بواتينج. وقال نوير قبل مواجهة فريقه السابق: ,,الأسابيع الإنجليزية بدأت و من الجيد أنه لا يجب علينا الإنتظار ثمانية أيام حتى المباراة القادمة. يجب علينا العودة إلى المسار الصحيح.‘‘