مقدمة من
القائمة
من الجنوب و حتى الشمال

زيارات بايرن ميونخ لأندية المحبين

مانويل نوير و هيرمان جيرلاند في ولاية شمال الراين- فيستفالن. دافيد ألابا في النمسا. كارل هوبفنر في زودتريول. باستيان شفاينشايجر في جارميش. بيب جوارديولا في جيردينج القريبة من مدينة إنجولشتات. في كل الإتجاهات توجه نجوم بايرن ميونخ ظهيرة يوم السبت و بعد إنتهاء الحصة التدريبية لزيارة أندية المحبين و المشجعين لبايرن.

,,نحن نلعب من أجل محبينا‘‘ ما قاله المدرب جوارديولا في الحفل الذي أقيم في جيردينج و الذي حضره ما يقارب 280 زائراً, لرؤية محبوبهم و لطرح بعض الأسئلة له. فعلى سبيل المثال أراد أحد الأطفال الصغار و المشجعين لبايرن ميونخ معرفة فيما إذا كان أطفال جوارديولا يلعبون كرة القدم. و أجاب المدرب الإسباني: ,,نعم, و لكنه يشعر بالبرد في ألمانيا.‘‘

لقد كانت الأجواء رائعة, كانت أعين الأطفال تملع من الفرح أينما نظر المرء, بعد أن قام جوارديولا بتوقيع المذكرات لهم و إلتقاط بعض الصور التذكارية معهم. وعن سؤال أحدهم فيما إذا كان مرتاحاً في بايرن ميونخ قال جوارديولا أنه يشعر بإرتياح كبي, رغم أنه يواجه بعض المشاكل مع اللغة الألمانية و أنه لم يستطع حتى الآن تعلم اللهجة البفارية.

شافي ألونسو في لانجنبرايزينج

بالنسبة للفائز بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين إتجهت الرحلة إلى منطقة لانجنبرايزينج التي تبعد عن مدينة ميونخ 50 كلم. بعد تحية رئيس النادي هناك إستمع ألونسو للعديد من الأسئلة و أجاب عن السؤال الذي قال: مكان من تفضل أن تكون في بايرن ميونخ؟, و أجاب ألونسو مازحاً: ,,مكان روبرت ليفاندوفسكي. كنت سأجل أهدفاً أكثر لو كنت مهاجماً.‘‘

,,بالنسبة لنا هذا شرف كبير لنا أن نحيّي لاعباً كشافي ألونسو‘‘ ما قاله رئيس نادي المحبين توميسلاف دينيتش أمام حوالي 200 مشجع لبايرن ميونخ والذي إعتبر ألونسو كعضوي شرفي للنادي. وسأل ألونسو عن فيما إذا كان سيجلب الحظ لبايرن ميونخ للفوز بدوري أبطال أوروبا كما فعل مع ريال مدريد و ليفربول و أجاب لاعب خط الوسط المدافع: ,,أتمنى ذلك. سوف نبذل قصار جهدنا من أجل تحقيق اللقب.‘‘