مقدمة من
القائمة
في الذكرى السابعة و الخمسون للكارثة

سير بوبي تشارلتون: "شكراً بايرن ميونخ!"

في زيارته لمتحف بايرن ميونخ بإستاد أليانز أرينا ظهر يوم الجمعة عاد الأسطورة الحية و بطل العالم و دوري الأبطال سير بوبي تشارلتون بالذاكرة إلى الكارثة الأكبر في تاريخ نادي مانشستر يونايتد و إلى اللحظات الأكثر سواداً في تاريخ كرة القدم.

في الذكرى السابعة و الخمسون لحادث تحطم طائرة مانشستر يونايتد "بسبي بيبس" المأساوي في مطار ميونخ, قام تشارلتون إلى جانب زوجته ليدي نورما و عمدة مدينة ميونخ ديتر رايتر و الرئيس التنفيذي لبايرن ميونخ  كارل هاينتس رومينيجيه و مدير المجلس الإستشاري هيرمان ميمل بإسدال الستار في متحف بايرن ميونخ عن نصب تذكاري يخص هذه الكارثة, التي راح ضحيتها العديد من نجوم فريق بسبي الأسطوري.

,,لقد كانت كارثة مروّعة, مات فيها العديد من لاعبي كرة القدم‘‘ ما قاله تشالتون, الذي كان واحداً من الناجين ال 21 من أصل 44 من ركاب الطائرة دون التعرض لإصابات حقيقية و خطيرة. في السادس من فبراير من عام 1958 و بعد الهبوط في مطار ميونخ, للتزود بالوقود, تحطمت الطائرة القادمة من بلجراد و التي كانت تقل فريق المدرب الأسطورة مات بسبي بعد ثلاث محاولات إقلاع نتيجة الظروف المناخية الصعبة.

,,إنه يوم أسود في تاريخ ميونخ و كرة القدم و نادي مانشستر يونايتد‘‘ ما قاله رايتر. ,,إنه يوم حزين. كل ما يمكن الشعور به الآن هو الحزن العميق. و لكن أنا أرى, أن هذا النصب التذكاري هو عبارة عن إلتزامنا بالود و المحبة تجاه أصدقائنا في مانشستر.‘‘ ما قاله رومينيجيه.

في عام 2004 تم بمبادرة من العمدة ميمل وضع نصب تذكاري في مكان تحطم الطائرة بضاحية ترودرينج إحدى ضواحي ميونخ, بعد ذلك بفترة وجيزة أطلق على هذا المكان إسم مانشستر و أصبح محجاً لعشاق نادي مانشستر يونايتد. ,,إنه أمر لا يصدق. حتى اليوم يزور الكثير من العشاق و المحبين هذا النصب التذكاري و يقومون بوضع الزهور و الأوشحة و الصور هناك و هذا ما سيحدث قريباً في متحف بايرن ميونخ, الذي تم فيه وضع نسخة طبق الإصل من النصب التذكاري‘‘ ما قاله ميمل.

,,شكراً بايرن ميونخ!‘‘ هكذا عبر تشارلتون عن شكره و إمتنانه لعدم نسيان كارثة 1958 في ميونخ. و أضاف تشارلتون: ,,نحن سعيدون بتواجدنا هنا. أنا فخور جداً بإمتلاكي الكثير من الأصدقاء في نادي بايرن ميونخ و مدينة ميونخ‘‘. إن هذا النصب التذكاري هو شهادة على العلاقة المميزة ما بين بايرن ميونخ و مانشستر يونايتد.