مقدمة من
القائمة
إجتماع رابطة الأندية الأوروبية

المزيد من النفوذ للأندية الأوروبية

بقيادة كارل هاينتس رومينيجه كرئيس لمجلس الإدارة, أقدمت رابطة الأندية الأوروبية (ECA) على إتخاذ خطوات إيجابية و إتفاقيّات مهمّة مع الإتحادين الدولي (FIFA) و الأوروبي (UEFA) لكرة القدم, تنصّ على زيادة نفوذ الأندية الأوروبيّة في إتخاذ القرارت الأساسية للإتحاد الأوروبي لكرة القدم. بالإضافة إلى ذلك, قرّرا الإتحاد الدولي و الأوروبي  لكرة القدم زيادة التعويضات للأندية, التي يشارك لاعبوها في بطولتيّ كأس العالم و كأس أمم أوروبا.  هذا ما تم إيضاحه يوم الثلاثاء في مدينة ستوكهولم من قبل الرئيس رومينيجه في إجتماع رابطة الأندية الأوروبية, التي تتألّف من 214 نادياً أوروبيّاً.

بيان الرئيس كارل هاينتس رومينيجه

,,كانت الإتقاقية الثانية مع الإتحاد الأوروبي لكرة القدم في عام 2012, عبارة عن لحظة تاريخيّة, سطّرت معاني وحدة رابطة الأندية الأوروبيّة, و تصميمها على إنشاء و تحسين أندية كرة القدم, و جعلتنا من أهمّ الشركاء مع الإتحاد الأوروبي لكرة القدم. و بالإتقاقيّة الثالثة المسمّاة "بمذكّرة التفاهم" سوف تبدأ مرحلة جديدة في تعاوننا طويل الأمد مع الويفا, و كذلك مع الفيفا.

في المحادثات الصعبة, النزيهة و المفتوحة مع كلا الإتحادين, تمّ الإتقاق على جدول زمنيّ ثابت و على منحٍ أعلى للاعبين, اللذين يشاركون مع منتخباتهم في بطولتيّ كأس العالم و كأس أمم أوروبا. بالإضافة إلى ذلك, لن يكون لرابطة الأندية الأوروبيّة تأثيراً مباشراً على القرارات التنفيذيّة للويفا بشأن بلورة وتشكيل كرة القدم الأوروبيّة فقط, بل سيطال ذلك الجانب الماليّ و الإقتصادي بشكل لم يسبق له مثيل, حيث ستنتفع كلّ الأندية المشاركة في دوري أبطال أوروبا و الدوري الأوروبيّ من عائدات و مبيعات البطولتين من عام 2015 و حتى عام 2018.

أتوجّه في هذا المقام بالشّكر للإتحاد الأوروبيّ لكرة القدم و للرئيس ميشائيل بلاتيني على مشاركته و تعاونه البنّاء معنا تجاه تطلّعاتنا فيما يخصّ أندية كرة القدم الأوروبيّة. بالنسبة لرابطة الأندية الأوربية و هذه المؤسسة اليافعة, فإن هذه النتيجة عبارة عن نجاح لا مثيل له, يقوم على التعاون بين الأندية فيما بينها, و يوطّد مشاعر المسؤوليّة تجاه كرة القدم.‘‘

نبذة عن أهم النقاط, التي تم تداولها بين ECA و UEFA في الإتفاقيّة المسمّاة "بمذكّرة التفاهم (MOU)"

المزيد من المشاركة في وضع برنامج المواعيد الدوليّة
لقد ضمنت رابطة الأندية الأوروبيّة مزيداً من المشاركة الفعّالة في بلورة جدول و برنامج المواعيد الدوليّة للفترة القادمة من عام 2018 و حتى عام 2022. هذا يعني, بأنّ المنتخبات الدوليّة ستستمّر في لعب 18 مباراة (مبارتين في الأسبوع الواحد) خلال 24 شهراً.

عضوان من رابطة الأندية الأوروبية في اللجنة التنفيذيّة للويفا
إعتباراً من الآن, ستضع رابطة الأندية الأوروبيّة عضوين لها في الهيئة التنفيذيّة للويفا, و على الأرجح سيمثّل كارل هاينتس رومينيجه رابطة الأندية الأوروبية في اللجنة التنفيذيّة للويفا. حتى عام 2016 سوف يقوم الويفا بتعديل قانونه, لضم أعضاء خارجيّين, لذلك سيكون لألمانيا ممثّلين في الهئية التنفيذيّة للويفا, لأن رئيس الإتحاد الألماني لكرة القدم فولفجانج نيرسباخ عضوٌ حاليّاً فيها. حتى تعديل هذا القانون, سيعتبر مرشّحو رابطة الأندية الأوروبيّة كأعضاء مشاركون.

زيادة التعويضات للأندية
سوف يدفع الإتحاد الأوروبيّ تعويضاً بمبلغ يقدّر ب 200 مليون يورو لجميع الأندية, التي سيشارك لاعبوها في كأس أمم أوروبا عام 2020. بالمقارنة مع ما تم دفعه من تعويضات في  العام, الذي أقيمت فيه كأس أمم أوروبا 2012, فإن هذا التعويض سيكون مضاعفاً. بالنسبة لكأس أمم أوروبا 2016, فقد فاوضت رابطة الأندية الأوروبيّة على مبلغ يقدر ب 150 مليون يورو. كذلك سيقوم الفيفا هو الآخر بدفع تعويضات للأندية, التي سيشارك لاعبوها في كأس العالم 2018 و 2022, تقدّر ب 195 مليون يورو.

المزيد من المال للمشاركين في الدوري الأوروبيّ
قامت رابطة الأندية الأوروبيّة أيضاً بدعم رفع القمية الماليّة لبطولة الدوري الأوروبيّ, حيث سترتفع نسبة المشاركين في هذه البطولة بالمقارنة مع نسبة المشاركين في دوري أبطال أوروبا. لذلك سيتم تخفيض النسبة (4,3) لدوري أبطال أوروبا إلى (3,3), بحيث ترتفع مقدّرات بطولة الدوري الأوروبيّ. لأن الدخل الإجمالي لإستغلال هاتين البطولتين من عام 2015 و حتى 2018 سوف تزيد, فسوف يكسب المشاركون في دوري الأبطال أكثر, أي ما يقدّر ب 1,25 مليار يورو, بالمقارنة مع المشاركين في بطولة الدوري الأوروبي, اللذين سيكسبون 381 مليون يورو.

التأمين للاعبين
كما هو الحال حتى الآن, سوف يحفظ الفيفا حقّ التأمين لكل لاعبي المنتخبات خلال بطولة كأس أمم أوروبا.

مجلس نادي كرة القدم CFC
سيطلق على نادي لجنة المسابقات إسم مجلس نادي كرة القدم في المستقبل. ستتألّف هذه الجمعيّة الجديدة فقط من ممثّلين للأندية. بالنسبة لقرارات الإتحاد الأوروبيّ لكرة القدم, التي لها علاقة بمسابقات الأندية, فسوف يتّم إتخاذها فقط بموافقة مجلس نادي كرة القدم CFC.