مقدمة من
القائمة
"الحضور الذهنيّ للفريق كان جيّداً جدّاً"

بايرن ميونخ سعيد بفوزه على فرانكفورت

رغم الغيابات العديدة و قلّة عدد اللاعبين الإحتياطيين, أثبت بايرن ميونخ مرّة أخرى إرادته القويّة و تغلّب على ضيفه آينتراخت فرانكفورت بثلاثة أهداف دون مقابل.

,, لقد كنت منبهراً جداً من الفريق، لأنه لعب مباراة ممتازة بعد 72 ساعة من مواجهة ربع نهائي كأس الإتحاد الألماني، التي لعب فيها لمدة 120 دقيقة. لقد قدم الفريق اليوم مباراة مميزة، رغم غياب الكثير من اللاعبين بسبب الإصابة، لذلك أتقدم له و للمدرب بالتهنئة على هذا الأداء.‘‘ ما قاله كارل هاينتس رومينيجه في مديح للفريق بعد إنتهاء اللقاء.

كذلك عبّر المدرب بيب جوارديولا بعد صافرة النهاية عن فخره الشديد بأداء الفريق أمام ثالث أفضل فريق هجوميّ في البوندسليجا, و أضاف, أنّه سيطر على المباراة و تسيّدها. أيضاّ تحدّث القائد فيليب لام, عن أنّ الحضور الذهنيّ للفريق كان جيّداً جدّاً, و كذلك المهارة الكرويّة, التي برهنها هدف روبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة 15.

,,لقد كنّا متعبين‘‘ ما إعترف به توماس مولر, و أضاف: ,,لم أستيقظ اليوم مبكرّاً, و قلت: هنالك اليوم مباراة أخرى, أنا متشوّق جدّاً لذلك!, لكن عندما يتواجد المرء فوق أرض الملعب لمدة ربع ساعة, فتصبح الأمور طبيعية و كذلك المباراة‘‘. و عن الهدف الثاني, الذي قام الحكم بإلغاء عبّر مولر عن غضبه قليلاً بقوله: ,,لم يؤثر ذلك كثيراً على المباراة.‘‘

بعد إستراحة ما بين الشوطين, إنتظر بايرن ميونخ حتى الدقيقة 66, ليضيف الهدف الثاني عن طريق ليفاندوفسكي, الذي وصف مجريات المباراة بعد ذلك, بأنّها أصبحت أسهل قليلاً. بعد ذلك و في الدقيقة 82 أضاف مولر الهدف الثالث من زاوية مستحيلة, و أنهى بذلك على آمال الضيوف. ,,في هامبورج سجّلت مثل هذا الهدف, لذا ينبغي على المرء عدم السماح لي بالتسديد من هذه الوضعيّة.‘‘ ما قاله مولر مازحاً.

نأمل عودة ريبيري و شفاينشتايجر

,,لقد لعب الفريق بشكل جيّد و إستحقّ الفوز بثلاثة أهداف نظيفة.‘‘ ما قاله رومينيجه, الذي عبّر عن سعادته بعودة تياجو إلى التشكيلة الأساسية, حيث قال: ,,كنّا على علمٍ دائماً, بأنه لاعب كرة قدم مميّز, و هذا ما أثبته اليوم. لكن الأهم من ذلك هو أن يستمرّ هكذا.‘‘ في نفس السياق قال مولر: ,,من الجميل, أنّه عاد بعد الإصابة, ليلعب بهذا المستوى.‘‘

قبل المواجهة المهمّة في دوري أبطال أوروبا أمام بورتو البرتغالي, يتمنّى المدرب جوارديولا, أن لا يصاب أحد في الأيام القادمة, إضافة إلى ذلك, يأمل رومينيجه بعودة كل من المصابين فرانك ريبيري و باستيان شفاينشتايجر. كذلك يأمل القائد لام, بأن يسافرا مع الفريق يوم الإثنين إلى بورتو, حيث يريد الجميع الفوز, على حدّ تعبيره.