مقدمة من
القائمة
سلسلة إستعراض ألقاب بايرن ميونخ

أرقام و حقائق عن الألقاب الخمس و العشرين: الجزء الثاني

للمرّة الخامسة و العشرين في تاريخه, ضمن بايرن ميونخ هذا الموسم لقب الدوري الألماني. في هذه المناسبة, سوف يستعرض موقع بايرن ميونخ الرسميّ fcbayern.de الأرقام و الحقائق, التي تخصّ الألقاب الخمس و العشرين, و سيعود بالذّاكرة في الأيّام القادمة و حتّى الإحتفال بلقب الدوري هذا الموسم نهاية هذا الأسبوع, إلى الأساطير, اللذين فازوا بها, و ما حدث في تلك الأعوام.

الجزء الثاني: 1980, 1981, 1985, 1986, 1987

1980

في هذا العام شهد بايرن ميونخ فترة تحوّل, بعد أن إنتهت في صيف عام 1979 السنوات الذهبيّة للثلاثي زيب ماير و جيرد مولر و كاتشه شفارتسنبيك. في هذه السنة تولّى أولي هونيس أعماله كمدير مع بايرن ميونخ, و قام بإستقطاب أخيه الأصغر ديتر كأوّل اللاعبين إلى النادي البفاري, و فاز كارل هاينتس رومينيجه بلقب أفضل هدّاف للمرّة الأولى (26 هدفاً), و أختير كأفضل لاعب في ألمانيا و أوروبا قاطبةً. في نهاية الموسم الكرويّ, نجح بايرن ميونخ في حسم اللّقب, بعد إنتظار طال لمدّة ستة سنوات, و تصدّر ترتيب الدوري بفارق نقطتين عن صاحب المركز الثاني هامبورج, و كان هذا الفوز باللّقب هو الأوّل بالنسبة لهونيس كمدير للفريق.

1981

هيمن الثنائي باول برايتنر و كارل هاينتس رومينيجه على الليجا في هذا العام, و تمكّنا من تسجيل 46 هدفاً من أصل 89 هدفاً للفريق. في هذا الموسم سدّد برايتنر 10 ضربات جزاء, و تمكّن من تحويلها جميعاً بنجاح, و هو رقم ما زال خالداً حتى اليوم. أيضاً فاز رومينيجه مجدّداً بلقب أفضل هدّاف (29 هدفاً), و أختير برايتنر كأفضل لاعب لذلك العام. في نهاية الموسم, تصدّر بايرن ميونخ الترتيب أمام هامبورج مجدّداً, و بلغ الفارق في الصدارة حينها 4 نقاط.

1985

بعد ذهاب كارل هاينتس رومينيجه, و التعاقد مع لوتر ماتيوس, حقّق بايرن ميونخ أفضل بداية له في الموسم على الإطلاق بستّة إنتصارات في أوّل ستّة مباريات, و تصدّر ترتيب الدوري من المرحلة الأولى و حتى الأخيرة. بالرغم من ذلك كانت الإثارة حاضرة في المرحلة الأخيرة من الموسم, و ذلك لأنّ الملاحق فيردر بريمن كان على بعد نقطتين من المركز الأوّل, لذلك كان على بايرن ميونخ الفوز في المباراة الأخيرة, التي حلّ فيها ضيفاً على براونشفايج, و التي حسمها أخيراً في الشوط الثاني عن طريق ديتر هونيس, بعد أن حرمته عارضة المرمى و القائم من إفتتاح التسجيل في ثلاث مناسبات.

1986

في هذا الموسم, تصدّر بايرن ميونخ ترتيب الدوري الألماني للمرّة الأولى في المرحلة الرابعة و الثلاثين و الأخيرة. فبعد أن كان فيردر بريمن المتصدّر بفارق نقطتين بإستطاعته إنهاء كلّ الأمور في الجولة 33, تعادل فيها سلباً في المواجهة المباشرة مع بايرن ميونخ, ثمّ خسر آخر مباراة له أمام شتوتجارت بهدفين مقابل هدف واحد, في حين سحق بايرن ميونخ ضيفه جلادباخ بسداسيّة نظيفة, و إنتزع الصدارة بفارق الأهداف التسعة, و إحتفل بقلبه التاسع و الثاني على التوالي.

1987

بعد تولّيه للمرّة الثانية الإشراف على تدريب بايرن ميونخ, نجح المدرب أودو لاتيك في الفوز بلقب الدوري الألماني للمرةّ الثالثة على التوالي, حيث تصدّر الترتيب بفارق ستة نقاط عن صاحب المركز الثاني هامبورج. في هذا الموسم, لم يتعرّض بايرن ميونخ لأيّ خسارة خارج أرضه و قواعده. بعد تحقيق اللّقب العاشر, أصبح بايرن ميونخ أكثر الفرق فوزاً بالدوري الألمانيّ, و تقدّم بذلك على نادي إف سي نورنبيرج. جدير بالذكر, أن هذا الموسم قد بدأ بتسديدو خاطئة تاريخيّة, ففي المرحلة الأولى لم ينجح لاعب دورتموند فارنك ميل في التسجيل في مرمى بايرن ميونخ الفارغ بالإستاد الأولمبي, و إرتطمت كرته في القائم.