مقدمة من
القائمة
تصريحات بعد المواجهة أمام فولفسبورج

"لا أستطيع شرح ذلك"

في أمسية يوم الثلاثاء, التي لن ينساها 75.000 متفرّج, كانوا حاضرين إستاد أليانز أرينا, فاز بايرن ميونخ على نظيره فولفسبورج بخسمة أهداف مقابل هدف واحد, و تمكّن من إحتلال الصدارة بشكل مؤقت, و ذلك بفضل المهاجم البولنديّ, روبرت ليفاندوفسكي, الذي قلب المباراة رأساً على عقب, بتسجيله خسمة أهداف متتالية في غضون عشرة دقائق, بعد دخوله في بداية الشوط الثاني.

نبذة عن أهمّ التصريحات

بيب جوارديولا: ,, خسمة أهداف في غضون تسعة دقائق . لا كمدرّب و لا كلاعب, لم أشهد مثل هذا الحدث من قبل أبداً. أنا سعيد جدّاً لروبرت. لم يلعب الفريق بشكل جيّد في الشوط الأوّل, ثمّ سجّل 5 أهداف في غضون تسعة دقائق!. أنا لا أستطيع شرح ذلك.‘‘

كارل هاينتس رومينيجه: ,,لقد شارك ليفاندوفسكي في الشوط الثاني, لأنّه كان مصاباً. لقد أعطت مشاركته في الشوط الثاني دفعة كبيرة للفريق و كان دائماً في المكان المناسب في الوقت المناسب.‘‘

روبرت ليفاندوفسكي: ,,بالطبع, أنا سعيد جدّاً. لقد كان أمر لا يُعقل. بالنسبة لي, كانت الأمسية رائعة جدّاً. لقد كنّا متخلّفين في النتيجة, و عند مشاركتي, كنت أريد بذل قصارى جهدي, لأنّنا كنّا نحتاج لتسجيل هدفين. بعد تسجيلي الهدفين الثالث و الرّابع, نظرت شاشة الملعب, و تفاجئت بالوقت المتبقّي من اللّقاء. لم يكن على المدرّب إعطاء التعليمات, لأنّني كنت أعلم, ما الذي يجب عليّ فعله.‘‘

فيليب لام: ,,في الشوط الثاني دخل ليفاندوفسكي, و قام بفعل, ما لا يمكن تصديقه, و كاد أن يسجّل الهدف السادس و السابع من فرصتين أخريين.‘‘

جيروم بواتينج: ,,ليفاندوفسكي واحد من أفضل المهاجمين في العالم, لذلك أنا سعيد بتواجده معنا في الفريق. كلاعب في خطّ الدّفاع, يصعُب على المرء مواجهته, لذا من الجيّد, أنّني أستطيع منافسته و مواجهته في كل حصّة تدريبيّة.‘‘

ديتر هيكينج (مدرّب فولفسبورج): ,,ماذا ينبغي عليّ أن أقول؟ مهاجم عالميّ سدّد على مرمانا خمس مرّات و كاد أن يسجّل فينا ستّة أو سبعة أهداف. هذا ما حصل لنا تقريباً و كان يجب ألاّ يحصل. لقد قدّمنا مباراة جيّدة في الشوط الأوّل, و نجحنا في إبعاد خطورة بايرن ميونخ عن مرمانا. لكن في الشوط الثاني, أتت هذه الدقائق التسع. بعد تلقّينا هدف التعادل, كان علينا عدم السماح بتلقّي الهدف الثاني, بعد مرور 50 ثانية فقط. يجب علينا اليوم تقبّل هذه الهزيمة.‘‘

دانيل كاليجوري: ,كنّا متقدّمين في النتيجة و مع بداية الشوط الثاني, تلقّينا هدف التعادل. في هذه اللّحظة, تعرّضنا للصّدمة. لا أعرف ما الذي حدث بعد ذلك. لقد كانت لحظات فظيعة, إستعرض فيها بايرن ميونخ قوّته. يجب علينا نسيان ما حدث بسرعة.‘‘

ماكسيميليان آرنولد: ,,ليس لديّ أي فكرة عن الذي حدث. لا أستطيع شرح ذلك. لذلك نحن لا نحتاج للحديث طويلاً عمّا حصل.‘‘