مقدمة من
القائمة
ماكينة الأهداف ليفاندوفسكي

خسمة أهداف و أمسية لا تُصدّق

في مواجهة قمّة المرحلة السادسة من البوندسليجا, التي جمعت, مساء يوم الثلاثاء, بين حامل اللّقب, بايرن ميونخ, و الوصيف, فولفسبورج, قلب المهاجم البولنديّ, روبرت ليفاندوفسكي اللّقاء رأساً على عقب, و سجّل 5 أهداف متتالية و تاريخيّة في غضون ثمانية دقائق و ثمانٍ و خسمين ثانية, عقِب دخوله في الشوط الثاني, و منح فريقه الفوز السادس في المباراة السادسة, كذلك رفع رصيده من الأهداف إلى ثمانية, و تصدّر بذلك ترتيب هدّافي البوندسليجا.

,,لم يسبق لي تسجيل خمسة أهداف في غضون 45 دقيقة, أمّا اليوم فحقّقت ذلك و لكن في غضون تسعة دقائق. من الصعب أن تجد الكلمات لذلك‘‘ ما قاله ليفاندوفسكي بعد صافرة النهاية, و أضاف: ,,لقد كان أمر لا يُصدّق, و تاريخاً كبيراً بالنسبة لي و كذلك لبايرن ميونخ. لقد كانت أمسية رائعة‘‘. كذلك الأمر, لم يستطع المدرّب بيب جوارديولا, أن يصدّق ما حدث, حيث قال: ,,خسمة أهداف في غضون تسعة دقائق . لا كمدرّب و لا كلاعب, لم أشهد مثل هذا الحدث من قبل أبداً. أنا لا أستطيع شرح ذلك.‘‘

كان من الصّعب أيضاً, تفسير الدقائق الخمس و أربعين الأولى, التي بدأها بايرن ميونخ بشكلٍ جيّد, لكنّ الأمور أفلتت من زمامه, و تخلّف في النتيجة, بعد تسجيل دانيل كاليجوري هدف التقدّم في الدقيقة 26 للضّيوف, و كاد أيضاً أن يتلقّى الهدف الثاني في الدقيقة 38, لكنّ تسديدة جويلافوجي من منتصف الملعب أخطأت المرمى و لمست القائم ثمّ خرجت إلى ركلة مرمى.

ثناء من كلّ الجهات

,,في اللّحظة الأخيرة إنحرف مسار الكرة عن المرمى لحسن الحظ, ثم لامست الكرة القائم و خرجت إلى خارج الملعب. عندئذٍ كنت سعيداً جدّاً‘‘ ما قاله الحارس مانويل نوير, وأضاف زميله و قائد الفريق, فيليب لام, في سياق ما حدث في الشوط الثاني: ,,في الشوط الأوّل واجهنا بعض المشاكل في الهجوم و لم ندخل حقّاً في أجواء المباراة. لكن في الشوط الثاني, أجرينا تغييرات تكتيكيّة, و أصبحنا أفضل حالاً مع دخول ليفاندوفسكي المبهر بالطّبع.‘‘

بعد أن أقحم المدرب جوارديولا المهاجم البولنديّ في بداية الشوط الثاني, جاء الفرج, و سجلّ ليفاندوفسكي هدف التعديل في الدقيقة 51, ثمّ أتبعه بأربعة أهداف أخرى متتالية في الدّقائق (52./55./57./60.). ,,إنّه أمر لا يُصدّق, أن يدخل لاعب في الشوط الثاني و يسجّل خمسة أهداف في بضعة دقائق. هذا شيء لا يُعقل. أنا ألعب كرة القدم منذ سنين و كنت قبل ذلك أشاهد كرة القدم, و لكنّي لم أرى شيئاً من هذا القبيل قطّ.‘‘

,,لقد كانت أمسية رائعة, سطّر فيها ليفاندوفسكي التاريخ, و قام بفعل شيء فريد من نوعه‘‘ ما قاله نوير في مديح زميله ليفاندوفسكي, الذي سجّل أوّل خماسيّة منذ عام 1991. بالرّغم من ذلك, ظلّ ليفاندوفسكي متواضعاً, حيث قال: ,,بالطبع أستطيع أن أكون سعيداً هذا اليوم, و لكن يجب عليّ التركيز الآن على المباراة القادمة. يجب علينا أن نستمرّ في تقديم المزيد, فنحن لا نزال في المرحلة السادسة من الدوري.‘‘