مقدمة من
القائمة
مارتينيز فى الطريق إلى مستواه القوي

"مستوى من الطراز الأول"

غادر خافيي مارتينيز قبل الظهيرة من يوم الأحد مقر النادي كآخر لاعب. بعد مرور يوم واحد من الفوز 0:2 أمام هرتا برلين فى أليانز أرينا كان هناك للاعب الأسباني حصة تدريب لياقة بدنية بالبرنامج، وذلك قبل التوجه إلى الزيارة المقررة لنادي مشجعي بايرن ميونخ – كباقي زملائه بالفريق.

للمرة الأولى منذ  شهر مايو 2014 يلعب اللاعب الإسباني مجدداً مبارتين متتاليتين كاملتين فى البوندسليجا. الأولى أمام شالكه (1:3) الاسبوع الماضي، والثانية يوم السبت الماضي أمام هرتا برلين. فى كلا المبارتين ساهم لاعب الدفاع فى الوجب الهجومي أيضا وتحقيق الفوز.

تسجيل هدف، وصناعة آخر

عبّر رئيس مجلس إدارة البايرن رومينيجه عن سعادته بعودة صاحب الـ27 عاما إلى مستواه قائلا "خافي يترك أوقات مريرة خلفه. كان من الناحية العملية مصاب لموسم كامل. والأجمل فى ذلك، هو عودة خافيي وفوق ذلك بمستوى من الطراز الأول."

أمام شالكه مهّد خافيي طريق الفوز عن طريق هدف التقدم الثاني للبايرن (1:2)، أمام هرتا قام بصناعة الهدف الثاني مباشرة من خلال تمريرة فنية رائعة إلى كومان. أكد على ذلك أيضا بيب جوارديولا بقوله " لعب خافيي اليوم كلاعب قلب دفاع، وفى وسط الملعب، وناحية اليسار. هو يمتلك عقلية رائعة. أينما يلعب، يّقدم خافيي أفضل ما لديه."

"مستوى رائع فى عام الثلاثية"

قام مارتينيز بالتحضير لـ5 تسديدات على المرمى في مباراة الفريق أما هرتا برلين، بذلك كان مارتينيز أكثر لاعب على أرض الملعب صانعا للهجمات. فى نفس الوقت رقم قياسي شخصي جديد فى مشواره مع بايرن ميونخ. تحضيره لهدف كومان كانت أول صناعة هدف منذ 973 يوم (30 مارس 2013 لدى فوز البايرن 2:9 على هامبورج).

أوضح رومينيجه أهمية ذلك الهدف لمارتينيز، بقوله "لقد لاحظت عقب لقاء شالكه فى غرفة الفريق، مدى التأثير الجيد لهذا الهدف عليه، وأهميته بالنسبة له. كم هو مهم وعظيم، أن نمتلك مارتينيز مرة أخرى فى صفوف الفريق. لقد قدم مارتينيز فى عام الثلاثية موسما رائعاً، وخاصة فى المباراة النهائية فى ويمبيلي." حالياً يتواجد خافيي على أفضل طريق، للعودة قريباً إلى ذلك المستوى القديم.