مقدمة من
القائمة
مباراة بوخوم في الكأس

مولر: علينا أن نبقى على هذا المستوى

في الصباح الباكر يوم الخميس، نظر لام و نوير و زملائهما من شرفات الفندق المقيمين به في بوخوم ليجدوا الأمطار تهطل مثلما كانت تهطل البارحة، قبل أن تشرق الشمس مرة أخرى فيما بعد. من المؤكد أن معدلات الضغط إنحدرت بعد الفوز أمام بوخوم في ربع النهائي بثلاثية نظيفة كي يصل الفريق للسنة السابعة على التوالي لنصف النهائي.

"أرفع قبعتي للفريق" - كان هذا ما قاله مولر مشيداً بفريقه. كان بوخوم قوي جداً في الشوط الأول على حد تعبيره. "توقعنا مباراة قوية ولم يخيبوا ظننا فيهم". في الشوط الأول بإستثناء الهدف، دافع بوخوم بقوة و في بعض الأوقات، هاجم بهجمات مرتدة سريعة.

كان يوماً طويلاً و صعباً لكيميش. الذي قال أن سيمون تيرود كان أخطر مهاجم في فريق الخصم، لكنه تعامل معه بقوة، الأمر الذي ساعد الفريق على السيطرة على المباراة. قال مولر عن اللقاء "علينا أن نبقى على هذا المستوى".

ليفاندوفسكي يقود الفريق

تعاون البولندي مع صديقه في التهديف - مولر - ليصنعا هدفهما ال38. "كانت مباراة في غاية الصعوبة حتى أحرزنا هدفنا الأول". قال لام في نفس الصدد أنه كان من المهم أن يتقدموا في اللقاء قبل أن يقاطعه الهداف البولندي قائلاً أن ذلك الهدف جعل موقفهم أقوى.

نهاية الشوط الأول كانت سريعة ومليئة بالأحاث، أهمها طرد يان سيمونيك قبل نهاية الشوط بدقيقتين، ثم تصدي الحارس رايمان لركلة الجزاء الذي نفذها مولر. 

بريمن؟ نريد خصم قوي! 

إستفاد البايرن من التفوق العددي في الشوط الثاني بإحراز هدفان لينهي  فرص بوخوم في العودة، الأمر الذي أعطى المشجعين أسباباً كي يشعلوا المدرجات تشجيعاً. "إستطعنا أن نسيطر على مجريات اللقاء بعد ذلك" - هذا ما قاله ليفا معللاً سيطرة فريقه. رد تياجو، صاحب الهدف الثاني "كان الهدف مهماً جداً و لكن الأهم هو أننا عبرنا للدو التالي". أنهى ليفاندوفسكي اللقاء تماماً بإحرازه الثالث. 

مازالت هناك عقبة للنهائي: فيردر بريمن. ستقام المباراة يوم ال19 أو 20 من إبريل القادم في الأليانز. قال روبن بخصوص المباراة "كنا نريد مباراة على أرضنا". أنهى القائد لام الحوار معبراً عن سعادته، قبل أن يقول أن مازال الطريق طويلاً للنهائي و أن فوز فيردر بريمن على ليفركوزن أثبت أنهم ليسوا خصماً سهلاً.