مقدمة من
القائمة
"لن تكون سهلة"

الأفضلية للبايرن

الطريق إلى الجبهة الجنوبية من الأليانتس كانت صعبة للاعبين، لأنهم لم يعرفوا إن كان الفوز بهدف واحد جيد أم أنها خيبة أمل في مواجهة كان من المفروض أن تنتهي على أرضنا. قال نوير بعد المباراة أنها كانت ممكن أن تنتهي 1-1 لكن هناك شيء واحد مؤكد: الأفضلية للبايرن وعلى حد تعبير مولر، المباراة في لشبونة ستكون "ممتعة". 

بدأت المباراة بشكل رائع، حيث تقدم البايرن عن طريق فيدال في الدقيقة الثانية من عرضية بيرنات. حاول فيدال وتياجو أن يحسنا النتيجة وشارف البايرن في أكثر من لقطة على إحراز الثاني، لكن دون جدوى. قال يوزوا كيميش، الذي بدأ المباراة في الدفاع في مكان مارتينيز "كان كل شيء تحت السيطرة"

بعد مرور 20 دقيقة، بدأ البايرن في التخاذل وتضييع الكرة دون سبب، وبدأ بنفيكا في التحسن. علق نوير قائلاً أن الخصم كان مستعد لطريقة البايرن التي تتمحور حول السيطرة الكاملة، وبنوا هجماتهم على دفاعهم الصلب ما جعل مهمة فريقه أصعب. قال مولر في نفس السياق أن بنفيكا أثبتوا أن بإمكانهم أن يلعبوا جيدأ، وليس كأربع أصدقاء في الملعب على حد تعبيره، وأنهم يعلمون جيداً مهماتهم. قال أيضاًُ أن البايرن كان الفريق الأقوى.

"لا نفوز بالحظ..."

بمرور الوقت، إستطاع أبطال البرتغال أن يشكلوا خطورة على مرمى البايرن، لكن إستطاع نوير أن يحافظ على شباكه نظيفة ما يعني ان إحراز هدف في المباراة القادمة سيحتم على بنفيكا إحراز 3 أهداف للمرور لنصف النهائي. قال القائد لام "لنا الأفضلية. علينا أن نقل الفوز بهدف واحد لأننا في ربع نهائي دوري الأبطال. لا نفوز بالحظ أبداً.".

قال ليفاندوفسكي، الذي أضاع فرصة سانحة في نهاية المباراة، أن البايرن لديه فرصة جيدة في لشبونة "سنذهب ونصنع فرص لأننا بايرن ميونح. علينا أن نثبت أننا الأفضل." سينتشي البايرن بمعرفة أن خوناس موقوف لتلك المباراة، وأنهى مولر الحديث قائلاً أنهم سعداء بذلك، رغم أنهم لم يكونوا في أفضل حال لكن مواجهة بنفيكا لم تكن ولن تكون سهلة.