مقدمة من
القائمة
روبن متلهف للعودة

وأخيراً يعود البايرن

تخطت درجة الحرارة في ميونخ -10 درجة مئوية، لذا فقد إرتدى فيليب لام وزملائه القفازات في أيديهم و القبعات الشتوية على وجوههم حتى يتمكنوا من التدريب في هذا البرد القارس، وحده آريين روبن الذي لم يرتدي واقياً للرأس.

ونستطيع أن نلحظ الجاهزية على روبن الذي صرّح قبل مباراة البايرن الأولى يوم الجمعة أمام فرايبورج قائلاً: "نحن متحمسون للغاية، التدريبات جيدة ولكن في النهاية، نريد جميعاً أن نشارك، إستمتعنا بمعسكر تدريبي جيد وبعض الحصص التدريبية الجيدة أيضاً في ميونخ. كل شىء إيجابي، فهيا نبدأ من الآن."
وقد شارك روبن في جميع الأنشطة التدريبية في المعسكر الشتوي ماعدا كأس تيليكوم ببب نزلة برد، وقال الهولندي عن هذا الأمر: "إنه شىء سىء – أن أشعر بأنني في حالة جيدة ثم أغيب عن اللقاءات بسبب هذا"، وبعد تعافيه من البرد، لا يوجد سبب يمنع روبن من المشاركة في المباراة الرسمية الأولى في العام الجديد.
السن لا يسبب القلق.

وأكمل روبن حديثه قائلاً: "لقد تدربت جيداً هذا الأسبوع ولهذا لا أجد عائق للمشاركة يوم الجمعة"، وكان يتحدث روبن بأسلوب ملىء بالحماس فلا تشعر أنه واحد من أكبر اللاعبين سناً في الفريق، فيحتفل اللاعب الأب في الفريق بعيد ميلاده الـ33 يوم الإثنين.

وقال السيد ويمبلي الذي مدد عقده لعام آخر منذ أيام قليلة: "العمر يقاس بما نشعر به، وأنا أشعر أنني بحالة جيدة، لا أضغط على نفسي بسبب العمر، بالطبع أعلم أنني في طريقي لنهاية مسيرتي، ولكن مازالت لدي بضعة أعوام متبقية وسأستمع بهم."

أما عن الألقاب فقال روبن: "هذا ما نحاول أن نقوم به، ولدينا الفرصة في ذلك بسبب وجود مجموعة رائعة من اللاعبين"، وسيكون الفوز في فرايبورج بداية جيدة برغم من أن روبن لا يمتلك ذكريات جميلة في شفارزفالد شتاديوم لأنه لم يسجل بعد ولكن نأمل في أن ينهي ذلك يوم الجمعة.