مقدمة من
القائمة
عودة للتدريبات

ليفاندوفسكي: "أنا بخير"

ثلاث خطوات إلى الوراء، تصويبة – واستقرت الكرة أسفل يسار الشبكة. سار كارلو أنشيلوتي بعيدًا مقتنعًا، لم يكن لدى توم شتارك أية حظوظ في التصدي لركلة جزاء المدير الفني. ولم يكن هذا هو النبأ السار الوحيد لأنشيلوتي صبيحة عيد الفصح.

في وقت سابق، أكمل روبيرت ليفاندوفسكي حصة تدريبية قوية استمرت لمدة ساعة. بعد أسبوع واحد من إصابة البولندي في الكتف، عاد ليتدرب مع رفاقه من جديد للمرة الأولى حيث أكمل تدريبات التمرير والتصويب بدون أي مشاكل. "أنا بخير، أشعر بالرضا من أجل تواجدي في المران اليوم. كل شيء جيد،" هذا ما قاله لاحقًا في لقاء مع تليفزيون البايرن (مزيد من أخبار ليفاندوفسكي ستكون على تليفزيون البايرن عقب الظهيرة).

واجتمع تسعة لاعبين -من بينهم 3 من الشبان- على العشب. أجرى ماتس هوملز (إصابة في الكاحل) وجيروم بواتنج (مشكلة في العضلة الضامة) تدريبات ركض منفردة. أما بالنسبة لبقية الفريق، فكان التركيز الأكبر على التدريبات الاستشفائية بعد يوم واحد من مباراة ليفركوزين وقبل يومين من مواجهة ريال مدريد في دوري الأبطال.

أخبار