مقدمة من
القائمة
ليفاندوفسكي يتحدث عن خماسيته التاريخية

"لقد كنت في عالم آخر"

الثلاثاء 22 سبتمبر ودرجة الحرارة بلغت 20 درجة مئوية في ميونخ بيوم سادت الإحتفالات بحلوول أكتوبرفيست حيث أرتدى معظم جماهير البايرن قمصانهم أمام الزائر فولفسبورج بالأسبوع السادس من البوندسليجا. يبدو أنه كان ينتظرهم ليلة كبيرة من كرة القدم ولكن ما حدث بعد ذلك كان من الصعب للغاية أن يتخيله أبرز المتفائلين...

كان روبرت ليفاندوفسكي على دكة البدلاء منذ بداية المواجهة حيث كان المهاجم البولندي عائداً من الإصابة لذا كان عليه أن يرتاح لبضعة أيام لأن المدرب بيب جوارديولا لم يرد المخاطرة. تقدم فولفسبورج بنتيجة 1-0 خلال الشوط الأول عن طريق دانيل كاليجوري. وقام بيب التغيير الأول في الشوط الثاني عندما شارك ليفاندوفسكي في مكان تياجو ألكانتارا. ولكن ما حدث بعد ذلك كانت تسعة دقائق مجنونة ستظل للأبد في تاريخ الجميع: 1-1 في الدقيقة 51 و2-1 في الدقيقة 52 و3-1 في الدقيقة 55 وبعدها بدقيقتين سجل 4-1 وفي النهاية أكمل الخماسية بمرور الساعة على أحداث المباراة. 539 ثانية كانت كافية لتضع المهاجم البولندي في سجل جينيس.

هذه الجمعة ستكون الذكرى الثانية لخماسية ليفاندوفسكي ويصادف ذلك استضافة البايرن لفولفسبورج في أليانتس أرينا من جديد. هل هذا هو أمر متفق عليه من جانب منظمي المباريات؟ بكل تأكيد هذه فرصة خاصة لنا حتى نتحدث مع روبرت ليفاندوفسكي عن المباراة الأبرز في مسيرته.

روبرت .. كم مرة تعود بك الذاكرة ليوم الثلاثاء 22 سبتبمر 2015؟

روبرت ليفاندوفسكي: "مازلت أفكر في هذا الأمر لقد كان يوماً مذهلاً ولا يمكنني أن أشرح كيف حدث كل هذا. لقد كانت 9 دقائق رائعة ولم يحدث وأن سجل أحدهم مثل هذه الأهداف في هذا الوقت – لا أعتقد أن هذا سوف يتكرر في المستقبل بسهولة."

لم يبدأ اليوم بصورة جيدة بالنسبة لك: لقد كنت على دكة البدلاء...

ليفاندوفسكي: "لقد تعرضت لإصابة في الكاحل لذا كان علي أن أغيب أمام دارمشتات (3-0 لصالح البايرن) وتدربت مع الفريق لمرة واحدة لذا قرر المدرب أنيقحمني في الشوط الثاني."

كل شيء بدأ في الدقيقة 51 عندما أرسل فيدال الكرة داخل منطقة الجزاء وتوماس مولر حاول أن يسكنها الشباك ولكنك كنت في المكان الأفضل لتسجل الهدف. هل تستطيع أن تتذكر جميع الأهداف؟

ليفاندوفسكي: "بكل تأكيد .. لقد شاهدته عدة مرات بعدما عشت هذه اللحظات الرائعة. لقد كنا نلعب بسرعة عالية للغاية في هذه المرحلة بعد الإستراحة ولم نخسر الكرة في أي لحظة وجميع العرضيات داخل منطقة الجزاء كانت دقيقة. لأنني كنت في تمركز جيد لأسجل العديد من الأهداف عن طريق الفرص المختلفة وكان من الممكن أن أسجل المزيد لولا أن مدافع فولفسبورج أبعد الكرة من على خط المرمى."

هل هناك هدف تتذكره بصورة خاصة؟

ليفاندوفسكي: بكل تأكيد الركلة المقصية التي سجلت منها الهدف الخامس. الأفضل جاء في نهاية هذه الدقائق المجنونة. كانت الكرة  تدور في وسط الملعب لفترة وكنت في تمركز مناسب لماريو جوتسه الذي مرر من الجهة اليمنى  عرضية رائعة. عندها أعتقدت أنني لم استطع الحصول على الكرة حيث كنت أقف خلفه ولكن بكل تأكيد كنت أتطلع للأفضل عندما قفزت وكنت مستعداً للركلة المقصية .. لو كنت تأخرت للحظة لم أكن لأوفق ولكن لحسن الحظ سددت الكرة بطريقة صحيحة."

هناك صورة شهيرة لبيب جوارديولا وهو يمسك رأسه وهو لا يصدق ما حدث. كيف شعرت؟

ليفاندوفسكي: خلال المباراة لم أضيع أي لحظة أفكر فيما يحدث لأنني كنت أركز على تسجيل الأهداف وكأنني كنت في عالم آخر. بعد كل هدف كنت أريد أن أستمر في تسجيل الأهداف فحسب. بعد المباراة لم يكن الأمر يحمل أهمية كبيرة لأننا كنا نلعب كل ثلاثة أيام وسجلت العديد من الأهداف في المباريات الأخرى."

كيف تشعر بعدما كتبت فصل جديد يحمل اسمك في تاريخ كرة القدم؟

ليفاندوفسكي: لقد مرت ثلاثة أشهر حتى أدرك ذلك كما قلت بعد عدة مباريات. حتى جاء الكريسماس وفكرت فيما حدث وأدركت أنني استمتعت بالأمر كذلك."

بعد المباراة لقد حصلت على الكرة موقعة من قبل جميع اصدقائك في الفريق. هل هي تحمل مكانة خاصة في منزلك؟

ليفاندوفسكي: "بكل تأكيد لقد ساهم معي جميع أفراد الفريق. لقد احتفظت بالحذاء الخاص من هذه المباراة. كلاهما في غرفتي التي أجمع فيها الجوائز التي حصلت عليها بمسيرتي. يمكنني أن
 أتخيل أن الكرة أصبحت أحد المقتنيات الخاصة بي. سوف يسألني الجميع عن هذه المباراة لبقية حياتي."

لقد حققت أرقاماً قياسياً بالأهداف الأربعة التي سجلتها والتي جنيت ثمارها بدخولك موسوعة جينيس للأرقام القياسية، هل سيستمر ذلك إلى الأبد؟

ليفاندوفسكي: لا أعلم إن كانت تلك الأرقام الفياسية ستستمر إلى الأبد، ولكن كرة القدم تلعب بشكل إحترافي منذ أكثر من 100 عام، وتلك الأرقام القياسية تحققت فقط في 2015، ولذلك آمل أن تستمر لفترة طويلة، تلك الجوائر هي تذكير دائم لي أن أكون دائماً مركزاً على المباريات، إذا كنت سعيداً بعد تسجيل هدفين كنت سأكتفي بذلك ولم أكن لأسجل أكثر، وفي تلك المباراة إستمريت ي التسجيل. 

جيرد مولر وصل لإنجاز تسجيل 5 أهداف في أربع مباريات بالبوندسليجا.

ليفاندوفسكي: "هذا أمر عظيم، أعتقد أن هذا رقم قياسي سيستمر إلى الأبد، ثم قال بإبتسام (ولكنه لم يفعلها في 9 دقائق).

بعد سنتين من تلك المباراة ستلعب مجدداً أمام فولفسبورج، أليس ذلك غريباً بعض الشىء؟

ليفاندوفسكي: "لا أستطيع أن أتذكر التاريخ بالتحديد، ولكن عندما أنظر لتلك المباراة على القائمة أفكر في هذا الأمر بالتأكيد، ولكني لا أتوقع حدوث ذلك مجدداً."

ما هو هدفك في يوم الجمعة؟

ليفاندوفسكي: لا أدخل تلك المباراة وأنا أفكر  في تسجيل خمسة أهداف، سيكون ذلك خاطئاً، أنت لا تستطيع أن تخطط لأشياء مثل تلك، سوف أبذل كل الجهد من أجل أن نلعب بشكل جيد ونفوز

أخبار