مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
شكرًا رافينيا

سوف أحتفظ فقط بالذكريات الجيدة، لقد كانت رائعة

Increase font size Text size

في مؤتمر صحفي عقده اليوم في زبينار شتراس، أعلن المدافع البرازيلي رافينيا عن نيته في الرحيل عن بايرن ميونخ بعد 8 مواسم قضاها مع الفريق البافاري. حضر المؤتمر زملائه في الفريق مانويل نوير وتوماس مولر وتياجو وديفيد ألابا وريناتو سانشيس، وفرانك ريبيري وروبيرت ليفاندوفسكي.

وقال اللاعب البالغ من العمر 33 عامًا، والذي يأتي خبر رحيله عن بايرن بعد إعلان كلًا من فرانك ريبيري وآرين روبن عن نيتهما في ترك الفريق أيضًا: "لقد عشت لحظات جميلة طوال 8 سنوات هنا. أنا سعيد للغاية بالفترة التي لعبت فيها مع بايرن، ولكن كل مسيرة يجب أن تنتهي عند نقطة ما. كانت فترة رائعة، وليس هناك ما أشعر بالندم عليه خلالها".

في تعليقه على نية رافينيا بالرحيل عن العملاق البافاري، قال المدير التنفيذي كارل-هاينز رومينيجه: "لقد كان رافينيا لاعبًا ممتازًا وإيجابيًا للغاية خلال الـ 8 سنوات التي قضاها معنا، وفاز بكل الألقاب التي يمكن أن يفوز بها أي لاعب مع بايرن. سنفقتد لخدمات لاعب كبير كان دائمًا ما يضيف حلولًا مختلفة للمدربين بتكيفه مع اللعب في مختلف مراكز خط الدفاع".

رافينيا عن وقته في الدوري الالماني
"لم أكن أتوقع أنني سأمكث كل هذا الوقت في ألمانيا".

كان رافينيا قد انتقل إلى بايرن ميونخ في عام 2011 قادمًا من جنوى الإيطالي، ومنذ ذلك الحين، مر اللاعب البرازيلي بكل التجارب التي يمكن أن يمر بها لاعب كرة القدم من انتصارات عظيمة وهزائم مريرة. مع بايرن، فاز رافينيا بستة عشر لقبًا من بينها لقب الدوري الألماني 6 مرات وكأس ألمانيا 3 مرات ودوري أبطال أوروبا مرة واحدة، بالإضافة للقبي كأس العالم للأندية والسوبر الأوروبي، وربما كان الإنجاز الأبرز الذي حققه النجم البرازيلي مع العملاق البافاري هو الفوز بالثلاثية التاريخية عام 2013.

وأضاف رافينيا: "لقد حققنا إنجازات عظيمة في كل عام، ولكن عام 2013 كان هو الأبرز بالنسبة لنا جميعًا بكل تأكيد. لقد حققنا الثلاثية، وكانت سنة رائعة للنادي وللاعبين". في أحد المفارقات اللطيفة، يشير الرقم 13 الذي يحمله رافينيا على قميصه مع بايرن إلى عدد السنوات التي قضاها كلاعب في ألمانيا (5 مع شالكه منذ 2005 حتى 2010 و8 مع بايرن منذ 2011 حتى 2019)، وهو الذي قد لعب مباراته رقم 500 في الدوريات الأوروبية مؤخرًا ضد هانوفر.

وتابع رافينيا الذي انضم لشالكه بعمر الثامنة عشرة: "لم أكن أتوقع أنني سأمكث كل هذا الوقت في ألمانيا. لقد واجهت بعض الصعوبات في البداية فيما يخص اللغة والطقس وما إلى ذلك". بعد ذلك غلبت اللاعب البرازيلي الدموع وهو يقول: "لقد مرت 13 سنة على تواجدي في ألمانيا، وأنا أحمل جوازًا ألمانيًا منذ 3 سنوات أيضًا. لقد كانت فترة رائعة ولا تُنسى في حياتي".
zشكرًا على كل شئ يا رافينيا!

أخبار