مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
من بابن إلى ريبيري

بافار وهيرنانديز يستكملان رحلة النجاح الفرنسية في بايرن

Increase font size Text size

لإثني عشرة سنة، تغنت جماهير بايرن بالنجم الفرنسي فرانك ريبيري داخل مدرجات أليانتس أرينا، وحتى بعد رحيله، سيستمر العلم الفرنسي في الظهور في المدرجات. قائمة الفريق البافاري لم تخل من اللاعبين الفرنسيين، فهناك كينجسلي كومان الذي انضم لبايرن عام 2015 وكورينتين توليسو الذي حط الرحال في ميونخ منذ عامين؛ والآن ينضم لهما ثنائي فرنسي جديد يضم بينجامين بافار ولوكاس هيرنانديز، ليستكمل الرباعي رحلة النجاح الفرنسية في بايرن.

في عام 1994، فتح جان بيير بابان الباب أمام زملائه الفرنسيين للعب في بايرن بانتقاله للعب في النادي البافاري، ومنذ انضمامه لبطل الدوري الألماني حتى عام 1996، شارك بابان في 40 مباراة وأحرز 6 أهداف، من بينهم ذلك الهدف الرائع الذي أحرزه في شباك إيردينجين من ضربة مقصية رائعة. بعد بابان، تعاقد بايرن مع العديد من اللاعبين الفرنسيين أمثال كومان وتوليسو وريبيري (2007-2019) وفاليريان إسماعيل (2005-2008) وويلي سانيول (2000-2009) وبيكسينتي ليزارازو (1997-2006، باستثناء نصف موسم قضاه في مارسيليا عام 2004). وفي وقت من الأوقات، كان الثنائي الأخير بين أفضل الأظهرة في العالم وساهما في فوز بايرن بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2001.

بيكسينتي ليزارازو عن الوافد الجديد لوكاس هيرنانديز
"يلعب مثلي تماما في وقت سابق.

الآن، ربما يشغل مركزي الظهيرين الأيمن والأيسر لاعبان فرنسيان من جديد، حيث يلعب بافار كظهير أيمن، بينما يشغل هيرنانديز مركز الظهير الأيسر. من جانبه، قال ليزارازو عن هيرنانديز، والذي يتشارك معه في بعض الأمور مثل الفوز بلقب كأس العالم: "هناك العديد من الأظهرة الذين يعانون من بعض المشاكل على صعيد الدفاع ويجيدون الهجوم فقط، ولكن هيرنانديز رائع على صعيد الدفاع والهجوم أيضًا. إنه لاعب قوي ويتمتع بقدرات هائلة. لقد اتخذ بايرن قرارًا جيدًا بالتعاقد معه. طريقة لعبه تذكرني بنفسي كثيرًا عندما كنت في مثل عمره".

يذكر التاريخ أن اللاعبين الفرنسيين ساهموا في تحقيق بايرن للعديد من الإنجازات، وها هما كومان وتوليسو يكتبان تاريخًا جديدًا من النجاح، فمتى ما تواجدا في الملعب فإنهما يضيفان الكثير للفريق وسيساعد وجودهما الثنائي الفرنسي الجديد في التأقلم مع الأجواء في بايرن سريعًا.

الانتقال إلى مدينة جديدة واللعب لنادٍ جديد ليس بالتجربة السهلة، ولكن ربما ستكون الأمور أسهل بالنسبة لبافار وهيرنانديز في ظل وجود كومان وتوليسو. جدير بالذكر أن الرباعي الفرنسي يعرفون بعضهم البعض جيدًا، فبافار وهيرنانديز وتوليسو كانوا قد تواجدوا معًا مع منتخب الديوك في بطولة كأس العالم الأخيرة في روسيا الصيف الماضي (والتي غاب عنها كومان بداعي الإصابة).

 

أخبار