مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
جنابري يزين الغلاف

"سنرى من سيكون ضحيتي الأولى في PES 2020"

Increase font size Text size

بصفته أفضل لاعب في بايرن ميونخ لموسم 2018/2019، كان جنابري أحد وجوه فوز البايرن بالثنائية المحلية، إذ لم يمر أداءه مع الفريق مرور الكرام، ليحتل غلاف لعبة PES 2020، التي تنتجها شركة كونامي الشريك البلاتيني الجديد لبايرن ميونخ.

وسيزين وجه جنابري غلاف الإصدار الـ19 للعبة eFootball PES، ليتم تخليد صورة الدولي الألماني.

ويشعر جنابري، أن الأمر "غريب جدًا"، إذ قال صاحب الـ23 عامًا: "قبل خمس أو ست سنوات، أنت تشتري اللعبة بنفسك، وتشاهد جميع اللاعبين الكبار فيها".

والآن يصف جنابري شعوره وصورته على الغلاف، قائلاً: "إنه لشرف عظيم"، إذ ينضم جنابري إلى ليونيل ميسي وآخرين. من برشلونة، وسكوت ماكتومناي من مانشستر يونايتد وسيتم عرضهم في النسخة العالمية من لعبة الكمبيوتر.

التوقع في أول مباراة مع ديفيد ألابا

سجل جنابري، الحائز على بطولة أوروبا تحت 21 عامًا في 2017، في موسمه الأول مع البايرن، 13 هدفًا خلال 42 مباراة، وذلك بفضل إيقاعه السريع ومهارته ضد الخصوم، ويحب جنابري أن يعرف بأنه مقامر، فهو لا يلعب فقط على أرضية الملعب، بل بذراع التحكم أيضًا.

وقال جنابري مبتسما: "عندما تخرج اللعبة إلى النور، سنرى من سيكون الضحية الأولى لي، داخل الفريق هنا بعض المنافسين الأقوياء، ولكن ريما يكون ديفيد ألابا هو الخصم الأقوى على ذراع التحكم،.إنه يلعب جيدًا، لكنني سوف أتدرب بقوة لإلحاق الهزيمة به في اللعبة".

التألق مرة أخرى

ومع ذلك، لن يكون لدى جنابري الكثير من الوقت للتنافس الافتراضي خلل الأسابيع المقبلة، ففي صباح يوم الجمعة، يشارك مع اللاعبين الدوليين الآخرين في استعدادات ما قبل الموسم، حتى المباراة التنافسية الأولى ضد بوروسيا دورتموند في كأس السوبر الألماني، الششهر المقبل.

وينتظر جنابري وزملائه في الفريق العديد من الحصص التدريبية التي يفوح منها رائحة العرق، إلا أنه يعرف الهدف الذي يعمل عليه، موضحًا "شخصيا، أود أن أكون في القمة مثلما فعلت في الموسم المنصرم، كي أكون وجهًا مميزًا للبايرن في السنوات المقبلة".

أخبار