مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
تقرير

في مواجهة فرانكفورت: خمس لحظات تاريخية

Increase font size Text size

المواجهات بين البايرن وإينتراخت فرانكفورت لها تاريخ طويل. بمناسبة أول مباراة على أرضنا بعد عودة البوندسليجا، نظرنا للماضي وجمعنا خمس قصص أسطورية وعاطفية وغريبة بشكل خاص ضد إينتراخت.

18 مايو 2019 - احتفال  كبير ووداع

احتفل الثلاثي روبن ورافينيا وريبري بالعديد من الألقاب مع البايرن.

لا يتعين عليك النظر إلى الماضي كثيرًا عندما يتعلق الأمر بالمباريات التي لا تنسى ضد فرانكفورت. كانت المباراة الأخيرة لموسم الدوري الألماني 2018/2019 مباراة مميزة للغاية. حيث ودع الثلاثي أريين روبن وفرانك ريبيري ورافينيا البايرن بعد سنوات طويلة في تشكيل النادي. كان اليوم إحتفاليًا. سجل كل من ريبيري وروبن آخر أهدافهم مع بايرن ميونخ في آخر مباراة على أرض الفريق. بالإضافة إلى ذلك، ضمن فريق ميونخ لقب الدوري ببالفوز 5-1 على - لأول مرة في ملعب أليانتس أرينا!

 6 أبريل 2013 - الفوز بصعوبة
شفاينشتايجر يحتفل. أظهر دينامو خط الوسط البافاري أداء رائع في ذلك اليوم.

أكد الفريق البافاري فوزه بالدوري بفوز على فرانكفورت في عام 2013 - في وقت أبكر من أي وقت مضى. في الدقيقة 52، عندما كانت النتيجة 0-0 ، مرر فيليب لام الكرة إلى باستيان شفاينشتايجر، الذي أستقبل العرضية بتسديدة مباشرة في شباك فرانكفورت. كان الهدف الحاسم للقب الدوري الـ23 للبايرن لأنه النتيجة ظلت 1-0. بعد 28 أسبوع، ضمن البايرن لقب الدوري الألماني. بالتأكيد كان هدف للتاريخ! وكان منطقيًا أن يحصل على جائزة هدف الشهر.

18 سبتمبر 1999 - تارنات حارس مرمى

تارنات ينقذ مرمى البايرن.

في الواقع كان هذا يوم سيء لنادي بايرن ميونخ - ومع ذلك، حقق فريق بايرن ميونخ فوزًا مثيرًا ضد إينتراخت في الأسبوع الخامس من موسم 1999/2000 في الدوري الألماني. بعد 20 دقيقة، كان البايرن متأخرًا في النتيجة بالفعل، واضطر مايكل ويسينجر، لاعب بايرن ميونخ، إلى مغادرة الملعب في الشوط الأول. الصدمة الكبرى في الدقيقة 56: ضرب سامي كافور سيء الحظ أوليفر كان بركبته في رأسه وأضطر الحارس للخروج من الملعب. دخل بيرند دريهر بديلًا للحارس المصاب. ولكن لم تدم الأمور طويلاً بالنسبة لحارس المرمى البديل. بعد ثماني دقائق فقط من اللعب، أصيب دريهر بتمزق في الرباط الصليبي. دارات المناقشات، أختار أوتمار هيتزفيلد اللاعب الذي سيضعه في المرمى. ثم أبلغ مايكل تارنات بذلك. كان الظهير قد تدرب لمرة أو ُأثنين في الماضي كحارس مرمى وأقنع هيتسفيلد في نهاية المطاف بوضعه في المرمى. نجحت الخطة، حافظ تارنات على منطقة الجزاء في أفضل أداء لحارس مرمى وتولى جيوفاني إلبر وكفور المباراة. في النهاية، احتفل البايرن بفوز مذهل 2-1.

19 أغسطس 1989 - هدف أوجنتالر التاريخي

أيضًا في صيف 1989 ، عرف البافاريون كيفية الفوز على هدف فرانكفورت. كما سجل كلاوس أوجنتالر الهدف الرسمي للعقد في الجولة الأولى من الكأس لموسم 1989/90 والذي حسم الفوز بنتيجة 1-0. تقدم قائد بايرن ميونخ عبر خط الوسط في الدقيقة 34 ولاحظ أن حارس مرمى إينتراخت أولي شتاين تقدم بعيدًا جدًا أمام مرماه. لم يتردد طويلًا وجرب حظه من خط الوسط. وسدد ودخلت المرمى - كان الهدف الوحيد من المباراة وكان فريق ميونخ متقدماً بفارق نقطة واحدة.

12 يونيو 1932 - البطولة الأولى

موكب أحتفال البايرن.

قفزة كبيرة في الوقت المناسب لحدث أكبر، في عام 1932، حصل نادي بايرن ميونخ على لقب الدوري لأول مرة في تاريخ النادي. كانت المباراة النهائية ضد أينتراخت فرانكفورت أحتفالًا رائعاً للجماهير. سافر الآلاف من أنصار الفريق من ميونيخ إلى المباراة النهائية في نورنبيرج بالدراجة. هناك شاهدوا فوز البايرن بنتيجة 2-0، بأهداف من أوسكار "أوسي" روهر (36) وفرانز كروم (75). تسجيلات الاحتفال الرئيسي في ذلك الوقت هي أيضا أسطورية. كأول نادٍ في المدينة يتوج بطلاً لألمانيا لكرة القدم، عاد الفريق إلى وسط مدينة ميونخ حيث، كان هناك عدد لا يحصى من المشجعين ينتظرون. بداية قصة نجاح أسطورية.

أخبار