مقدمة من
القائمة
السبت في فولفسبورج

"لنقم بعملنا ولنظهر ردة فعل"

جليد؟ قام البافاريون بفرك أعينهم صبيحة يوم الجمعة عندما نظروا للخارج من خلال النافذة. 3 أيام قبل الأول من مايو، كانت الحصص التدريبية في زيبنر شتراس مغطاة بغطاء أبيض. تساقطت رقائق الجليد من السماء طيلة الصباح، لقد عاد الشتاء. والأهم من ذلك أن الفريق قد ينهي جدوله سريعًا قبل المدة المتوقعة. "إنها لحظة صعبة. لسنا راضين" قال كارلو أنشيلوتي، "كنا قريبين للغاية من نصف نهائي دوري الأبطال ونهائي كأس ألمانيا. التفاصيل الصغيرة كانت حاسمة ولكن هذه هي كرة القدم. والآن علينا أن الفوز بالبوندسليجا سريعًا."

وهكذا، يتطلع المدير الفني للأمام. ويجب عليه ذلك. مساء السبت (06:30 مساء بتوقيت القاهرة) سيواجه الفريق فولفسبورج القابع في المركز 14 على ملعب الأخير. على الفريق أن يقدم "رد فعل جيد" بعد الاحباطات الأخيرة كما قال أنشيلوتي. "علينا أن نضحي بأنفسنا. علينا أن نقوم بعملنا ونتحصل على نقاط المباراة. هذا هو أهم شيء الآن."

البطولة في الأفق

مع قليل من الحظ، في مساء السبت ربما، قد يحسم البافاريين اللقب المحبب لقلوبهم: لقب الدوري. إذا فشل لايبزيج في تحقيق الفوز على ملعبه في ظهيرة نفس اليوم، قد يضمن بايرن لقب الدوري رقم 27 في تاريخه إذا فاز على فولفسبورج. أما إذا فاز لايبزيج، فسينتظر بايرن للأسبوع التالي في أليانتس أرينا.

بدنيًا، يبدو الفريق في حالة جيدة كما نقل أنشيلوتي. ومع ذلك، هوميلز، بواتنج وألابا لديهم بعض المشاكل بسبب مباراة دورتموند لكنها بسيطة. لكن إمكانية مشاركتهم لا تزال محل شك. الغياب الوحيد المؤكد سيكون لمانويل نوير الذي يعاني من شرخ في القدم.

مرة أخرى سيد يونكر!

في فولفسبورج، يتطلع المدرب أندريس يونكر قدمًا للمواجهة مع بايرن. "بالنسبة لي، ستكون مواجهة خاصة بالطيع. لكنها ستكون عادية بالنسبة للفريق والنادي" قال المدرب صاحب ال54 عامًا الذي عمل في بايرن بين 2009 و2012 كمساعد للمدرب لويس فان خال ومدرب لفريق الهواة، وها هو يدرب فولفسبورج منذ نهاية فبراير الماضي.

"يتوجب علينا أن نتحلى بالشجاعة لمهاجمة بايرن، أن نقدم كرة قدم" قال يونكر الذي شاهد مباراة بايرن ودورتموند في الكأس من قلب ملعب أليانتس أرينا. "الحقيقة أن بايرن كان بإمكانه الفوز في المباريات الماضية. إنهم جيدون كما هي العادة."

أخبار