مقدمة من
بحث Fill-1
القائمة
الفوز من أجل ربع النهائي

البايرن يتطلع إلى مباراة ليفربول

Increase font size Text size

بعد التعادل السلبي في مباراة الذهاب على ملعب آنفيلد، يسعى بايرن ميونخ لتخطي عقبة ليفربول والوصول إلى دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا للموسم الثامن على التوالي وللمرة الثامنة عشر في تاريخه عندما يلتقي الفريقان في الحادية عشرة من مساء الغد على ملعب أليانتس أرينا (بتوقيت مكة المكرمة) في مباراة الإياب لدور الستة عشر.
في تعليق على المواجهة المرتقبة، قال قائد الفريق، مانويل نوير: "نحن نتطلع كثيرًا لهذه المباراة، ولسنا خائفين من المنافس. سنلعب المباراة على أرضنا وأمام جماهيرنا، وسنسعى لتحقيق الفوز بكل تأكيد". وأضاف الحارس الألماني الذي يستعد لخوض مباراته رقم 100 في دوري أبطال أوروبا: "يتحتم علينا الفوز في هذه المباراة والتأهل للدور التالي، فلقد مرت فترة طويلة على آخر نجاح قاري لنا".
من جانبه، تمنى المدير الفني لبايرن، نيكو كوفاتش، أن يقدم فريقه أداءً أفضل من ذلك الذي قدمه في مباراة الذهاب، وقال: "يجب علينا أن نكون أكثر فاعلية أمام المرمى وأن نستغل الفرص المتاحة لنا أفضل استغلال. لقد استطعنا خلق العديد من الفرص التهديفية في المباريات الأخيرة واستطعنا تحقيق الفوز في معظمها".

المدرب نيكو كوفاتش قبل مباراة ليفربول
"بالطبع لن نندفع إلى الهجوم بكل قوة"

أيضًا، أعرب المدير الفني الكرواتي عن تفاؤله بتحقيق الفوز في مباراة الغد، في ظل تألق الفريق في الفترة الأخيرة، وهو الذي كان قد حقق 12 انتصارًا في آخر 13 مباراة في الدوري الألماني وتأهل إلى دور الثمانية في كأس ألمانيا على حساب هرتا برلين، بالإضافة لتعادله سلبيًا مع ليفربول في ذهاب دور الستة عشر لدوري الأبطال. وأكمل كوفاتش: "أعتقد أن تركيز اللاعبين يزداد مع اقتراب نهاية الموسم. إذا أردنا التأهل إلى الدور التالي، فيجب علينا الفوز".
في الوقت نفسه، حذر كوفاتش من خطورة ليفربول في الهجمات المرتدة والاندفاع الهجومي، وقال: "يجب علينا أن ندخل في أجواء المباراة بسرعة وأن نتحكم في مجراها. بالطبع لن نندفع إلى الهجوم بكل قوة، فليفربول فريق خطير جدًا فيما يتعلق بالهجمات المرتدة، ولذلك يجب علينا أن نلعب بخطة متوازنة بين الدفاع والهجوم".
على جانب آخر، أبدى كوفاتش سعادته بعودة الثنائي ديفيد ألابا وكينجسلي كومان بعد تعافيهما من الإصابة، وقال: "أنا سعيد بعودتهما، فذلك يمنحنا خيارات أكثر". وبالنسبة للغيابات، فسيجبر المدير الفني الكرواتي على خوض هذه المباراة الهامة محرومًا من خدمات كلًا من يوزوا كيميش وتوماس مولر للإيقاف، وكلًا من آرين روبن وكورينتين توليسو اللذان لم يتعافيا بعد من الإصابة الطويلة.
بالحديث عن الإحصائيات، فمعظمها يصب في مصلحة الفريق البافاري، والذي نجح في التأهل في 21 من أصل 23 مناسبة انتهت فيها مباراة الذهاب بالتعادل في الأدوار الإقصائية من دوري أبطال أوروبا. الاستثناءان الوحيدان كانا ضد ميلان في موسم 2006-2007، حيث تعادل الفريقان بهدفين لكل منهما في مباراة الذهاب ونجح ميلان في الفوز بهدفين نظيفين في مباراة الإياب، وضد ليفربول نفسه في موسم 1980-1981، حيث انتهت مباراة الذهاب في إنجلترا بالتعادل السلبي، ثم نجح ليفربول في التأهل بعد التعادل الإيجابي بهدف لكل فريق في مباراة الإياب في ميونخ.

أخبار