مقدمة من
القائمة
1:1 ضد مونشن جلادباخ

تقاسم النقاط في آخر جولة الذهاب

انهى بايرن ميونخ مرحلة الذهاب من الدوري الالماني بالتعادل. وبذلك أنهى البفاريون ضد بوروسيا مونشنجلادباخ ليلة الجمعة (0-1) 1-1 السنة بارتياح بالنقاط 42 و بفارق على الأقل تسع نقاط عن صاحب المركز الثاني.

أمام 71000 متفرج في اليانز ارينا أكد مونشنجلادباخ مرة أخرى أنه خصم صعب . سجل توربن ماركس في الدقيقة 21 من ركلة جزاء . في الشوط الثاني تمكن لاعبو ميونيخ من اختراق دفاع مونشنجلادباخ وسجل شاكيري (59) لأول مرة في الدوري الالماني . بعد ذلك، ضغط البايرن لتسجيل هدف الفوز، ولكن لم يتحقق ذلك.

التشكيلة

في المباراة الأخيرة من مرحلة الذهاب ، كان هناك الجديد في تشكيلة البايرن:قام يوب هاينكس بغيير تشكيلة الفريق مقارنة مع المباراة الرسمية الماضية. هكذا وقد بدأ بنفس شاكلة الأسبوع الماضي في اوغسبورغ. و هذا يعني أنه تم اشراك خافي مارتينيز .

في الشوط الأول، قام هاينكس بإعادة بناء فريقه.حيث غادر مارتينيز في الدقيقة 38 الميدان بسبب الاصابة. وتم استبداله بشاكيري . و عاد توني كروس مكان مارتينيز كوسط ميدان دفاعي. في وقت لاحق دخل أيضا ماريو جوميز (57، مانتزوكيتش) وكلاوديو بيزارو (80، مولر) بحيث لعب البايرن عشر دقائق الاخيرة باثنين من المهاجمين.

أطوار المباراة

منذ البداية انحصر اللعب تقريبا في نصف ملعب مونشنجلادباخ . و بعد أول هجمة مضادة تحصل الضيوف على ركلة جزاء وترجمها ماركس الى هدف في الدقيقة (21) .

مباشرة بعد ذلك رد البايرن بغضب و اتيحت له ثلاث فرص جيدة (27، 31، 32) لتحقيق التعادل ، ولكنها افتقرت إلى الحظ. 83 في المئة من حيازة الكرة، 12:1 تسديدات في اتجاه المرمى و 6:0 ركنيات - ولكن النتيجة كانت 0:1.

نفس الصورة في الشوط الثاني، حين حاول كل من شفاينشتايجر (48) ودانتي (55) لكنهما فشلا تماما. ولكن بعد ذلك شاكيري سجل هدف التعادل المستحق (59). مع استمرار الضغط دفعت فريق هاينكس لتسجيل الهدف الثاني، وكان أفضل من مونشنجلادباخ، وحارس المرمى تير ستيكان، كان دائما في المرصاد (71، 78). في النهاية، ظلت النتيجة 1-1.