مقدمة من
القائمة
فرايبورج يحقّق فوزاً ثميناً في الدقائق الأخيرة

بايرن ميونخ يتعرّض للخسارة الثالثة على التوالي

إنتهت الجولة الثالثة و الثالثين من البوندسليجا بخسارة بايرن ميونخ بهدفين مقابل هدف واحد أمام المستضيف نادي فرايبورج المهدّد بالهبوط إلى الدرجة الثانية. بالنسبة لبايرن ميونخ تعتبر هذه الخسارة هي الثالثة على التوالي في البوندسليجا و الخامسة هذا الموسم.

أمام 24.000 متفرج في إستاد شفارتسفالد شتاديون, كان بايرن ميونخ الطرف المسيطر على اللقاء, و نجح في إفتتاح التسجيل في المباراة مبكّراً (دق. 13) عن طريق القائد باستيان شفاينشتايجر, لكنّ صاحب الأرض و الجمهور إستطاع تسجيل هدف التعادل قبل إنتهاء الشوط الأوّل (دق. 33) عن طريق مهاجمه أدمير محمدي. في الشوط الثاني قام رجال المدرب بيب جوارديولا بتهديد مرمى فرايبورج, لكنّ الحظّ لم يحالفهم, بل حالف فرايبورج في الدقيقة 89, حيث نجح في تسجيل هدف الفوز الثمين عن طريق البديل نيلس بيترسين, و إبتعد بذلك عن منطقة الهبوط.

التشكيلة

بالمقارنة مع التشكيلة الأساسيّة, التي لعبت أمام برشلونة ضمن نصف نهائي دوري أبطال أوروبا, أجرى المدرب بيب جوارديولا ثلاث تعديلات عليها, حيث حلّ كل من: ماريو جوتسه, سيباستيان ورديه و ميتشيل فايزر, مكان كل من: القائد فيليب لام, توماس مولر و تياجو.

على صعيد الخطّتين, التي بدأ بهما الفريقان هذه المواجهة, إعتمد المدرب جوارديولا على خطّة 4-3-3, بينما إعتمد مدرب فرايبورج على خطّة 4-4-2.

مجريات المباراة

بدأ أصحاب الأرض المباراة بهجمة مرتدّة في الدقيقة 9, قادها جوناثان شميدت, الذي قام بالتسديد لكنّ كرته كانت ضعيفة و أمسك بها الحارس مانويل نوير بلا مشاكل. في الجهة الأخرى و في الدقيقة 10, كاد بايرن ميونخ أن يفتتح التسجيل, لولا أنّ حكم المباراة ألغى هدف المدافع مهدي بن عطية, و  ذلك لإحتسابه ضربة حرّة على النجم المغربي. بعد ذلك بثلاثة دقائق نجح فريق المدرب جوارديولا في تسجيل هدف شرعيّ هذه المرّة عن طريق القائد باستيان شفاينشتايجر, الذي تلقّى في منقطة الجزاء كرة عرضيّة أرضيّة من زميله فايزر, ليودعها في النهاية بشباك الحارس رومان بوركي. بعد هدف التقدّم, أحكم بايرن ميونخ قبضته على اللقاء و إستحوذ على الكرة بنسبة وصلت إلى 80 بالمئة, وقام بتهديد مرمى فرايبورج مجدّدا عن طريق رأسيّة بواتينج في الدقيقة 28, إلاّ أنّ كرته وصلت إلى أحضان الحارس بوركي. في الإتجاه الآخر, حاول أصحاب الأرض الرجوع إلى أجواء المباراة, من أجل تسجيل هدف التعادل, و كان لهم ذلك, بعدما إستغلّوا فقدان بايرن ميونخ للكرة بالقرب من منطقة الجزاء, حيث وصلت الكرة إلى محمدي, الذي لم يتأخّر كثيراً في إيداع الكرة بشباك الحارس نوير من مسافة 18 متراً في الدقيقة 33. في الوقت المتبقي من الشوط الأوّل أصبح فرايبورج أكثر شجاعة و نجح في الفوز بالمواجهات الفرديّة, لكنّه لم يشكّل أي خطورة تذكر على مرمى نوير, و كذلك الأمر بالنسبة لبايرن ميونخ, ثمّ إنتهت الحصّة الأولى بنتيجة التعادل الإيجابيّ 1:1.

بعد إستراحة ما بين الشوطين, عاد بايرن ميونخ إلى تهديد مرمى أصحاب الأرض عن طريق ضربة حرّة مباشرة, إنبرى لها جوتسه برأسه, لكن الحارس بوركي أنقذ الموقف و تصدّى للكرة بقدمه في الدقيقة 50. بعد ذلك بسبعة دقائق قام فرايبورج بهجمة معاكسة سريعة من الجهة اليمنى, حيث تم تمرير كرة عرضيّة من هناك بإتجاه محمدي, الذي أعاقه رافينيا داخل منطقة الجزاء, لكنّ الحظ حالف بايرن ميونخ بعدم إحتساب الحكم فيلتس لضربة جزاء. بعد ذلك و في الدقيقة 69, عاد بايرن ميونخ لتشكيل خطورة على مرمى فرايبورج, لكنّ العارضة وقفت أمام تسديدة شفاينشتايجر للضربة الحرّة المباشرة, و حرمته من تسجيل هدف التقدّم. و بعد مضيّ أربعة دقائق فقط كاد المدافع كرماس أن يسجّل هدفاً في مرماه, بعد تحويله لكرة عرضيّة بإتجاه مرماه, لكنّ بوركي تواجد في المكان المناسب و أمسك بالكرة. في آخر ربع ساعة من اللّقاء, فرض بايرن ميونخ سيطرته مجدّداً على مجريات المباراة و نجح في تهديد مرمى فرايبورج عن طريق تسديدة خوان بيرنات في الدقيقة 83, ثم تسديدة البديل تياجو في الدقيقة 85, لكنّ الحارس بوركي كان حاضراً في المناسبتين و أبقى على النتيجة كما هي. و قبل إنتهاء الوقت الأصليّ من المباراة بدقيقة واحدة, نجح فرايبورج في تسجيل هدف الفوز الثمين عن طريق البديل نيلس بيترسين, بعد إفتكاك زميله جودي للكرة من لاعبي بايرن في منتصف الملعب, و تمرير كرة عرضيّة متقنة بإتجاه منقطة الجزاء, ثم إنتهت بعد ذلك المباراة بفوز صاحب الأرض بهدفين مقابل هدف واحد.