مقدمة من
القائمة
3:0 في الكامب نو

بايرن ميونخ يخسر في الربع الأخير من المواجهة في برشلونة

تعرّض بايرن ميونخ للخسارة بثلاثة أهداف نظيفة في مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا, و التي جمعته بمتصدر الدوري الإسباني نادي برشلونة. بعد الأداء القتاليّ, الذي قدّمه بايرن ميونخ في برشلونة, تلقّت شباكه في آخر ربع ساعة من اللقاء ثلاثة أهداف, سجّلها ليونيل ميسي (77. و 80) و نيمار في الدقيقة الرابعة من الوقت الإضافي.

أمام 95.639 متفرج في إستاد كامب نو, قام بايرن ميونخ بعملٍ جيّد و حافظ على شباكه نظيفة, لكنّه تخلّف في الربع الأخير من المباراة بالنتيجة, حيث تلقّى هدفين متتاليين من الأرجنتيني ميسي, وقبل صافر النهاية بقليل قبل الهدف الثالث عن طريق نيمار.

التشكيلة

رغم الإصابة, التي تعرض لها في وجهه خلال مواجهة دورتموند الأسبوع الماضي, تواجد روبرت ليفاندوفسكي أساسيّا في تشكيلة المدرب بيب جوارديولا, التي خلت من المفاجئات الكبيرة, حيث إعتمد المدرب الإسباني في بداية اللقاء على ثلاثة لاعبين في خط الدفاع: رافينيا, جيروم بواتينج, مهدي بن عطيّة, لكنّه قام بتغيير خطّته, بعد مرور ربع ساعة من عمر المباراة, حيث إستكمل باقيها بأربعة لاعبين الدفاع.

في الجهة الأخرى, لم يقم المدرب لويس إنريكي بإجراء تعديلات على تشكيلة الفريق الأساسيّة, التي لعبت نهاية الأسبوع الماضي أمام قرطبة (0:8), و لعب بخطة 4-3-3.  عدا ذلك قام بإجراء التبديل الإعتياديّ في حراسة المرمى, حيث حلّ الحارس الألمانيّ تير شتيجين مكان زميله كلاوديو برافو.

مجريات المباراة

بدأ الفريقان المباراة بشجاعة, لكنّ أصحاب الأرض كانوا أوّل, من قام بتهديد مرمى الآخر, ففي الدقيقة 12, إنفرد المهاجم لويس سواريز بالحارس مانويل نوير, لكنّه فشل في إفتتاح التسجيل, بعد تصدّي أفضل حارس في العالم لكرته. بعد تغيير المدرب جوارديولا لخطّته, التي بدأ بها, أصبح بايرن ميونخ يمسك بزمام الأمور شيئاً فشيئاً, و كاد أن يفتتح التسجيل عن طريق ليفاندوفسكي في الدقيقة 18.

بعد ذلك نجح بايرن ميونخ إبطال مفعول و خطورة برشلونة بالقرب من المرمى, لكنّه كاد أن يتلقّى الهدف الأوّل عن طريق المدافع دانيل ألفيس, لولا تدخّل نوير للمرّة الثانية و إنقاذه للموقف قبل نهاية الشوط الأول بقليل, و ليذهب الفريقان بعد ذلك إلى الإستراحة بنتيجة التعادل السلبيّ 0:0.

في الشوط الثاني, إستطاع بايرن ميونخ نقل مجريات اللعب في نصف ملعب برشلونة, و كاد أن يشكّل خطورة حقيقيّة على مرمى الحارس تير شتيجين في الدقيقة 46, بعد أن مرّر توماس مولر الكرة لزميله ليفاندوفسكي, الذي أتجّه نحو المرمى, لكنّه تعرّض للإعاقة من قبل ألفيس على حدود منطقة الجزاء. بعد إنقضاء ساعة تقريباً من عمر المباراة, عاد برشلونة لأجواء مرّة أخرى, و هدّد مرمى نوير عن طريق ميسي في الدقيقة 58 ثم نيمار في الدقيقتين 61 و 64, لكن بدون أن ينجح في هزّ الشباك.

في آخر ربع ساعة من هذه المواجهة, إستطاع برشلونة, أن يفتتح التسجيل أخيراً في المباراة عن طريق ميسي بتسديدة قويّة من على حدود منقطة الجزاء في الدقيقة 77. بعد ذلك بثلاثة دقائق عاد نفس اللاعب ليضيف الهدف الثاني, ثمّ إزدادت الأمور سوءاً بتسجيل برشلونة الهدف الثالث على إثر هجمة مرتدّة عن طريق نيمار في الدقيقة الرابعة بعد التسعين. بهذه الخسارة ستكون مهمّة بايرن ميونخ الثلاثاء القادمة صعبة في إستاد أليانز أرينا.