مقدمة من
القائمة
قمّة آودي لكرة القدم في بكين

بايرن ميونخ يحقّق فوزاً مقنعاً على فالنسيا

في المباراة التحضيريّة الأولى ضمن جولة آودي التحضيريّة في الصين, أظهر بايرن ميونخ مستوى مقنع و إنتصر على نظيره فالنسيا الإسبانيّ بأربعة أهداف مقابل هدف واحد. أمام حوالي 49.000 متفرّج في الإستاد الأولمبي بالعاصمة بكين, من بينهم الكثير من مشجّعي بايرن, كان بايرن ميونخ الطرف المسيطر على اللّقاء, و البادئ بالتسجيل عن طريق توماس مولر في الدقيقة 16, و الذي أضاف الهدف الثاني قبل صافرة نهاية الشوط الأوّل, بعد أن نجح فالنسيا في تعديل النتيجة في الدقيقة 27 عن طريق رودريجو. في الشوط الثاني, عاد بايرن ميونخ و أضاف الهدف الثالث عن طريق تياجو في الدقيقة 54, و الرابع بأقدام روبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة 69.

أمام فريقه السابق, بدأ خوان بيرنات المباراة كظهير أيسر, و لعب دافيد ألابا في مركز قلب الدفاع, و شافي ألونسو في مركز خط الوسط المدافع, بينما حلّ كل من القائد فيليب لام (يمين) و دوجلاس كوستا (يسار) في مركزيّ الأجنحة الهجوميّة, و مولر في الهجوم.

بدأ فريق المدرب بيب جوارديولا المباراة بشكل صحيح, حيث مرّر الكرات و إستحوذ على الكرة, و قام بإسترجعها مباشرة  بعد فقدانها, لكنّ الفرص الخطيرة كانت غائبة حتّى الدقيقة 16, عندما مرّر لام في منطقة الجزاء كرة لمولر, الذي سدّد من بعد 15 متراً في الزاوية القريبة, و أعلن تقدّم بايرن ميونخ بهدف نظيف.

بعد ذلك كان بايرن ميونخ قريباً من إضافة الهدف الثاني, فتسديدة لام تمّ صدّها (17.),  وعلت تسديدة بيرنات العارضة بسنتمترات قليلة (20.), بينما تصدّى القائم لكرة تياجو (24.). في الجهة الأخرى و بشكل مفاجئ, نجح فالنسيا في تعديل النتيجة من كرة عرضيّة وصلت إلى رودريجو, الذي إستثمر الفرصة الأولى لفريقه في الدقيقة 26, و سدّد الكرة برأسه في شباك الحارس سفين أولرايش, الذي وقف عاجزاً عن التصدّي و منع هدف التعادل.

بالرغم من هدف التعادل, بقي بايرن ميونخ المتحكّم بمجريات المباراة, و كان قريباً من التقدّم في النتيجة مرّة أخرى عن طريق كوستا (33.) و ألونسو (44.), لكنّ فالنسيا, عاد ليهدّد مرمى بايرن ميونخ عن طريق هجمة معاكسة أنهاها سانتي مينا بتسديدة, تصدّى لها الحارس أولرايش بنجاح في الدقيقة 37. قبل إنتهاء الشوط الأوّل و بالتّحديد في الدقيقة الأولى من الوقت بدل ضائع, عاد لام ليمرّر الكرة لزميله مولر, الذي تمكّن من إضافة الهدف الثاني على بعد 11 متراً من المرمى.

قبل بداية الشوط الثاني, قام المدرب بيب جوارديولا بإستبدال الحارس أولرايش بزميله توم شتاركه فقط, و في خلاله قام بالعديد من التغييرات, لكنّ ذلك لم يؤثّر على مجرى المباراة, حيث إستمرّت محاولات بايرن, لتسجيل المزيد من الأهداف, فقام ألابا بمحاولة في الدقيقة 46, تصدّى لها الحارس يوئيل, الذي أصيب بعد ذلك بقليل. في الجهة اليسرى, نجح كوستا في مراوغة لاعبي فالنسيا, و مرّر كرة عرضيّة, إستغلّها تياجو و سجّل منها الهدف الثالث في الدقيقة 54.

بعد ذلك أتى الدور على البديل روبرت ليفاندوفسكي, الذي سدّد الكرة بإتقان في الزاوية البعيدة من المرمى في الدقيقة 69, و أعلن الهدف الرابع. بعد ذلك كان كلّ من جيانلوكا جاودينو (74.) و بييري إيميلي هويبييرج قريبين من التسجيل, و لم يحالفهما الحظ, الذي  ربّما يكون حليفيهما في المباراة القادمة أمام إنتر ميلان في شانجهاي (21. يوليو, الساعة 14:00, حسب توقيت أوروبا الوسطى).