مقدمة من
القائمة
3:1 في جلادباخ

بايرن يخسر الرهان في مباراة القمّة

توقّفت سلسلة النتائج الإيجابيّة لبايرن ميونخ, و تعرّض لخسارته الأولى هذا الموسم أمام مضيفه بروسيا مونشنجلادباخ بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد, ضمن الجولة الخامسة عشرة من البوندسليجا.

أمام 54.010 متفرّج في إستاد بروسيا بارك, إنتهى الشوط الأوّل من لقاء القمّة بالتعادل السلبيّ, رغم الفرص العديدة الجيّدة التي أتيحت لبايرن ميونخ. بعد إستراحة ما بين الشوطين, قام أصحاب الأرض بإستغلال فرص التسجيل التي أتيحت لهم, و إفتتحوا التسجيل في الدقيقة 54 عن طريق أوسكار فيندت, ثمّ ضاعفوا النتيجة بهدف ثانٍ عن طريق لارس شتيندل في الدقيقة 66 و بثالثٍ عن طريق فابيان جونسن في الدقيقة 68. أمّا هدف بايرن ميونخ الوحيد, فسجّله الفرنسيّ فرانك ريبيري, الذي إحتفل اليوم بعودته للملاعب, في الدقيقة 81, لكنّ ذلك ينقذ بايرن ميونخ من خسارته الأولى في مرحلة الذّهاب منذ 28 أكتوبر 2012.

التشكيلة

إعتمد المدرب بيب جوارديولا في هذه المواجهة على نفس التشكيلة الأساسيّة, التي لعبت الأسبوع الماضي أمام هيرتا برلين (2:0), حيث إختار لحراسة المرمى مانويل نوير, و في خطّ الدّفاع كلّ من: جيروم بواتينج, مهدي بن عطية, رافينيا و فيليب لام, و في خط الوسط على شافي ألونسو, خافيير مارتينيز و آرتورو فيدال, و في المقدّمة على كينجسلي كومان توماس مولر و البولنديّ روبرت ليفاندوفسكي.

في الجهة الأخرى أجرى المدرب أندريه شوبرت تعديلاً وحيداً على التشكيلة الأساسيّة, التي لعبت في الجولة الماضية أمام 1899 هوفنهايم (3:3), حيث حلّ نيكو إلفيدي, صاحب ال 19 عاماً مكان زميله جوزيب دريميتش, و إحتفل بمباراته الأولى في البوندسليجا كأساسيّ.

 

بدأ الفريق المُضيف بنشاط كبير وحيوية، ليصعب الأمر من البداية على بايرن ميونخ. على غير المعتاد بدأ الضغط الهجومي على بايرن ميونخ. حتى طرق التمرير لمانويل تم غلقها فى بداية اللقاء ببراعة. بعد مرور قرابة 10 دقائق بدأ بايرن ميونخ ملائمة نفسه مع طريقة اللعب، وصنع لاعبو الفريق بعض الهجمات الخطيرة – عن طريق كلٌ من: مارتينيز (10.)، ليفاندوفسكي (18.)، مولر (19.) وكومان (25.)، الذي تصطدم تسديدته بالقائم الأيسر.

بدأ الهبوط الهجومي لبايرن ميونخ تدريجيا بعد مرور حوالي نصف ساعة من الشوط الأول. تمكن بعدها جلادباخ من إبعاد البايرن عن منطقة جزائه. شحّت الفرض الخطيرة لجلادباخ على مدار الشوط الأول، ليبقى  التعادل سيد الموقف حتى جلسة إستراحة الشوطين. نسبة استحواذ البايرن على الكرة 58.5%، ولكن بلا أهداف.

تغيرت الأمور تمام فى الشوط الثاني – إلى حالة من الحزن من جانب جماهير البايرن، التي سافرت مع فريقها. جلادباخ يُكشر عن أنيابه ويبدأ فى عقاب البايرن على ملعب الأول: عن طريق فيندت (57.) هجمة وتسديدة زاحفة 1:0 لفريق جلادباخ، بعدها بـ12 دقيقة يُعمّق شتيندل جراح العملاق البفاري (66.) 2:0. من هجمة مرتدة بعده بدقيقتين (68.) يقضي جونسون على بايرن ميونخ الجريح 3:0. هدف الخاتمة لريبيري (81.) يُبقي بايرن ميونخ للأسف لفترة قصيرة على قيد الحياة.