مقدمة من
القائمة
خسارة مفاجئة

البايرن يسقط على أرضه

تقلص الفارق في صدارة البوندسليجا لخمس نقاط فقط، بعدما خسر البايرن أمام ماينتس وفوز دورتموند امام دارمشتات بهدفين نظيفين. 

امام 75،000 متفرج، خرج فريق جوارديولا المتغير بعزم وقوة لكن إفتتح هايرو سامبيريو التسجيل في الدقيقة 26 بعكس سير اللعب. عادل روبن النتيجة بتسديدة طويلة الأمد، لكن بعد ضغط أكبر من البايرن، تمكن خون كوردوبا من التسجيل ليتقدم ماينتس قبل نهاية اللقاء بأربع دقائق. يتصدر البايرن الترتيب قبل دير كلاسيكر يوم السبت القادم بفارق 5 نقاط أمام دورتموند. 

فرانك ومهدي في التشكيل الأساسي

في 5 تغيرات عن لقاء فولفسبورج، دخل كل من مهدي بن عطية وفرانك ريبيري وتياجو ورافينيا وأرتورو فيدال في محل القائد لام وألونسو ومولر وكيميش وكوستا. كان ماريو جوتسه ضمن البدلاء مرة أخرى. 

قاد نوير الفريق، وتكون الدفاع من بيرنات وألابا وبن عطية ورافينيا فيدال في الوسط المدافع. كان تياجو في خط الوسط، وأمامه رباعي الهجوم روبن وريبيري وكومان وليفاندوفسكي.

هايرو يزلزل الأليانتس

في ليلة باردة في العاصمة البافارية، بدأ اللقاء بسرعة وهدد البايرن المرمى أكثر من مرة في أول 20 دقيقة. تألق لوريس كاريوس حارس ماينتس في وجه أكثر من تسديدة اولها تسديدة فيدال الطائرة، قبل أن يتصدى لتسديدة أخرى من بيرنات. 

برغم السيطرة التامة للبايرن، تمكن ماينتس من إفتتاح التسجيل عبر هايرو، الذي إستلم تمريرة جيليو دوناتي من اليمين الذي أطلقها بداخل المرمى. لم يستسلم البايرن، وهاجم بشراسة لكن الدفاع كان يتعامل، والفضل كان يعود لكاريوس في أكثر من مرة. إنتهى الشوط الأول بثمان ركنيات لصالح البايرن.

هدف أريين، وإقتناص كوردوبا

بدأ البايرن الشوط الثاني على وتيرة الأول، ولكن دون جدوى لأول ثلث ساعة. تمكن في تلك الأثناء ماينتس من تهديد مرمى نوير مرة واحدة عن طريق كليمينز من تمريرة مالي. رد جوارديولا على التطورات بإطلاق مولر و كوستا في محل كومان وتياجو. إختبر كل من فيدال و ليفاندوفسكي مرمى ماينتس دون جدوى. 

تغير كل شيء في الدقيقة 64 حين مرر الكرة فيدال لروبن، الأخير الذي سددها صاروخية بإتجاه مرمى كاريوس وإستقرت في أسفل يمين الشباك. أكمل البايرن الضغط من خلال ليفاندوفسكي وروبن ولكن جميع التسديدات كانت غير موفقة. 

إحتل البايرن نصف ماينتس من الملعب وذهبت عرضية سريعة من روبن هدراً، لكن جائت اللحظة الحاسمة عندما تعاون باومجارتلنجر مع بروزينسكيي ليمرر الكرة لكوردوبا الذي أطلقها في شباك نوير. لم يفلح لاعبي البايرن في إدراك التعادل لينتهي اللقاء لصالح ماينتس.