مقدمة من
القائمة
فوز غالي للبايرن على حساب فرانكفورت

هدف خرافي من ريبيري يعطي البايرن 3 نقاط

سيواجه البايرن نظيره البرتغالي بنفيكا يوم الثلاثاء وهو منتشي بفوز على فرانكفورت، الذي صمد أمام هجوم ضاغط من أصحاب الأرض. أحرز فرانك ريبيري هدف اللقاء الوحيد من تسديدة ساحرة ليعطي البايرن نقاط المباراة كاملة ويضع البايرن في الصدارة بفارق 8 نقاط مؤقتاً. 

دافع فرانكفورت بكل ما لديهم من قوة أمام 75،000 متفرج في الأليانتس أرينا. أحرز ريبيري هدف البايرن من ركلة مقصية بعد مرور 20 دقيقة، وإستطاع البايرن أن ينهي اللقاء لصالحه أمام الفريق المهدد بالهبوط. 

الفوز رقم 23 جعل رصيد البايرن 72 نقطة، بفارق 8 نقاط عن دورتموند الذي يواجه بريمن الليلة. بعد مواجهة بنفيكا، سيقابل البايرن غريمه اللدود شتوتجارت يوم السبت القادم.

5تغييرات على التشكلة 

أقام بيب جوارديولا 5 تغييرات عن تشكيل مباراة كولن قبل التوقف الدولي، حيث خرج كل من كومان وكوستا ورافينيا وروديه وكيميش وشارك كل من ريبيري ومارتينيز وجوتسه ولام ومولر. غاب آريين روبن وجيروم بواتينج إلى جانب هولجر بـادشتوبـر المصابين. غاب أيضاً الشاب الفرني كومان، لإصابة طفيفة في العضلات.

بدأ البايرن بمانويل نوير في حراسة المرمى مع دافيد ألابـا إلى جانب مارتينيز العائد من الإصابة وخوان بيرنات والقائد لام في الدفاع، و تشابي ألونسو في وسط الملعب معه  تياجو وجوتسه في أول بداية له منذ عودته من الإصابة ومثلث هجومي متكون من ريبيري ومولر و ليفاندوفسكي.

هجوم متواصل وهدف خرافي

كان الشوط الأول قليل الفرص برغم الهجوم المتواصل من قبل الفريق البافاري، ودفاع فرانكفورت ذو الخمس لاعبين مسؤول مسؤولية كاملة عن ذلك.

بدأت المباراة بعدما وقف الجميع دقيقة حداداً على يوهان كرويف، الذي توفى منذ بضعة أسابيع. إنطلق البايرن بحيويته المعتادة وجاءت الفرصة الأولى بعد عرضية من ألونسو وصلت لليفاندوفسكي الذي حاول الوصول للكرة برأسه، ولكنها مرت بجوار القائم الأيمن. أضاع جوتسه فرصة من عرضية أخرى لم يستطع الوصول إليها، ثم إفتتح التسجيل في الدقيقة العشرين الفرنسي فرانك ريبيري، من ركلة مقصية من خارج منطقة الجزاء باغتت هراديكي قبل أن تسكن الشباك. جاء الهدف بعدما سدد جوتسه وصد الحارس الكرة التي إرتدت أمام ريبيري.

نشبت مشادة لفظية ما بين ابـراهام وليفا، والذي أدى إلى إخراج الحكم ماير بطاقات صفراء لكل منهما. 

سيطرة تامة دون أهداف

لم يختلف الشوط الثاني كثيراً عن الأول، حيث تجمهر لاعبو البايرن في منتصف ملعب فرانكفورت طوال الشوط عدا بعض اللقطات التي إستطاع الضيوف الخروج والهجوم فيها. في أقل من 5 دقائق، كان قد هاجم البايرن 3 هجمات عن طريق بيرنات ومولر، الذان تم عرقلتهما من قبل ستينديرا وتشاندلر الذي لوح الحكم ببطاقات صفراء في وجوههما.

صد هراديكي تسديدة ألونسو بعدما تصدى أيضاً لبيرنات، ثم جاء دور كوستا ليدخل المباراة على حساب البولندي ليفاندوفسكي، الذي على غير عادته خرج دون أهداف. أضاع سوني كيتل هدف محقق للضيوف بعدما سدد كرة مرت أيمن القائم. دخل فيدال في محل جوتسه في الدقائق الأخيرة ليحافظ البايرن على تقدمه ويحرز النقاط الثلاث بعد عناء.