مقدمة من
القائمة
إلى نصف النهائي

البايرن يتأهل من لشبونة بـإقتدار

 

وسط الأجواء الصاخبة في ستاديو دي لويز بـلشبونة بدأ اللقاء المرتقب حيث دخل البايرن بمعنويات عالية ولكنه كان حذر لأن هدف واحد في مباراة الذهاب لا يضمن له التأهل إلى الدور المقبل. وأختار جوارديلا تشكيلته المكونة من مانويل نوير كما هي العادة في حراسة المرمى مع رباعي دفاع مكون من لام، كيميش، مارتينيز، ألابـا وأمامهم كما هي العادة فيدال وتياجو وألونسو وفي خط المقدمة يلعب كل من ريبيري، كوستا ومولر يقود خط الهجوم.

شوط أول ملحمي

قدم بنفيكا أوراق اعتماده منذ اللحظة الأولى وهاجم بطريقة قوية عن طريق كل راؤول، ميترولجو وجايتان. وعلى الكفة الأخرى حاول البايرن تقديم هجومه القوي المعتاد عن طريق كوستا وسرعته المعتادة على الرواق ليرسل الكرات العرضية ولكن دفاع بنفيكا كان بالمرصاد بقيادة جارديل. أما ريبيري كان يحاول نثر سحره المعتاد قبل أن يظهر فيدال بأول الفرص الخطيرة للبايرن عندما سدد رأسية ولكنها كانت في وسط المرمى حيث تصدى لها إديرسون ببراعة .

أستمرت هيمنة البايرن على المباراة كما هو معتاد ولكن أتت الرياح بما لم تشتهي به السفن عندما تمكن راؤول من التقدم عندما أرسل إليسيو كرة عرضية إلى مهاجم بنفيكا الذي سدد وسط تكتل من لاعبي البايرن.

زاد بنفيكا من خطورته عندما أنطلق ساليفو ومرر إلى راؤول الذي سدد بصورة قوية ولكن نوير كان في المكان المناسب.

فيدال المنقذ

ظل البايرن يحاول تمديد رقعة هجماته في المباراة قبل أن يرسل لام عرضية داخل منطقة الجزاء ولكنها أرتدت خارج منطقة الجزاء إلى اللاعب التشيلي الذي سجل للمرة الثانية على التوالي في شباك بنفيكا وضمن التعادل للبايرن. وبعد ذلك حاول البايرن استعاده سيطرته على المباراة من خلال استغلاله هدف التعادل وسط انكماش أبناء لشبونة في ملعبهم لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

البايرن يمسك زمام المباراة

بداية الشوط الثاني والبايرن يضع عينه على نصف النهائي وكانت النية واضحة عن طريق هجمات ريبيري ومحاولات تياجو المستمرة لتسجيل هدف حسم التأهل. 

ما هي إلا دقائق قليلة إلا وأرسل ريبيري كرة عرضية من ركلة ركنية ليرتقي لها خافي مارتينيز ويمررها برأسية إلى توماس مولر الذي باغت الجميع وأسكن الهدف الثاني مرمى الفريق البرتغالي. ليعود البايرن ويكمل هجومه القوي وهذه المرة عن طريق تمريرة ألونسو إلى كوستا الذي كان وحيدا ضد دفاع بنفيكا الذي لم يستطع تسديد الكرة بعدما تقدم وحصل عليها حارس بنفيكا إديرسون.

سيطرة بـافارية ومقاومة من أبناء لشبونة

مرة أخرى وهجوم آخر وهذه المرة عن طريق كوستا الذي أنطلق عن طريق الناحية اليسرى وسدد تسديدة أرضية ترتطم بالعارضة بعدما ظن الجميع أنها ستسكن شباك بنفيكا.

ليعود أصحاب الأرض لتهديد مرمى الزوار عن طريق تسديدة من مسافة بعيدة عن طريق الظهير الأيمن ألميدا ولكن نوير كما هي العادة يتصدى. وواصل البايرن تحكمه في زمام الكرة أثناء المباراة عندما أرسل الفريق العديد من الكرات العرضية قبل أن تصل الكرة إلى مولر عن طريق ريبيري ويسجل ولكن ألغى له الحكم الهدف بداعي التسلل بينما سدد فيدال من خارج منطقة الجزاء بعد تمريرة مولر لتفلت الكرة من حارس بنفيكا إديرسون وتخرج الكرة إلى ركنية ويستمر البايرن في ضغطه المعتاد.

حاول بنفيكا الهجوم ومع هجومه حصل مارتينيز على بطاقة صفراء وركلة حرة من منطقة خطيرة أسفرت عن هدف التعادل في مرمى نوير من ركلة حرة عن طريق تاليسكا.

مع آخر خمس دقائق في أحداث المباراة قام بيب جوارديولا بإجراء تغييره الأول حيث شارك ليفاندوفسكي في مكان توماس مولر  ليحصل البولندي على أول الفرص في الدقيقة 88 ولكنه سدد في جسد حارس بنفيكا. وفي الدقيقة 90 شارك خوان بيرنات في مكان ألونسو وبعدها بدقيقتين شارك جوتسه في مكان ريبيري. وحاول بنفيكا تسجيل هدف آخر يحفظ ماء وجهه أمام جماهيره ولكن نوير بالمرصاد.

لتنتهي المباراة بهذه النتيجة ويمر البايرن إلى نصف النهائي!