مقدمة من
القائمة
فيدال وكوستا ينهيان المهمة

ثنائية بافارية تجلب الإنتصار من قلب العاصمة

إقترب بايرن ميونخ من حمل درع البوندسليجا للمرة السادسة والعشرون في تاريخه بعد خطف إنتصار مستحق اليوم من أبناء العاصمة عندما حل الفريق البافاري ضيفاً في برلين.

دخل البايرن المباراة طامحاً بالفوز وليس غيره فربما يعني الإنتصار في برلين اليوم العودة بلقب الدوري إلى بافاريا إذا فاز شتوتجارت على بروسيا دورتموند حيث يحتل بايرن ميونخ صدارة الترتيب بقارق 7 نقاط عن دورتموند الوصيف ويأتي أبناء العاصمة في المركز الرابع برصيد 49 نقطة وجدير بالذكر ان آخر إنتصار لهرتا برلين على عملاق بافاريا كان بتاريخ فبراير من عام 2009 عندما فاز هرتا برلين بثنائية آندرية فورنين وإكتفى البايرن بهدف لميروسلاف كلوزه

بدأ جوارديولا بتشكيل يتكون من مانويل نوير في حراسة المرمى وأمامه بن عطية وتاسكي قلبي دفاع خلف ظاهري دفاع رافينيا وكيميش خلف وسط ملعب تياجو وفيدال الذين لعبوا خلف جناحي ملعب جوتسه وكوستا وأمامهم في الهجوم توماس مولر خلف مهاجم وحيد ألا وهو روبيرت ليفاندوفسكي

بداية قوية من الفريقين وشوط أول ينتهي بتعادل سلبي
بدأ شوط المباراة الأول ببداية هجومية من الفريقين حيث كانت أولى المحاولات الجادة في الدقيقة الثامنة من اللقاء عن طريق كوستا الذي إنطلق يراوغ دفاعات برلين كالسهم وسدد تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن نجح كرافت في إيقافها ثم توالت هجمات برلين الذى كان يبدوا منذ البداية أنه عازماً على تصعيب المهمة على جوارديولا ورفاقه وسط الأجواء الحماسية في الملعب ثم بعد مرور 15 دقيقة على بداية اللقاء حصل البايرن على ركلة حرة من بعد 35 ياردة قام تايجو بتسديدها بذكاء داخل منطقة الجزاء ولكن كرافت نجح في إبعادها وما بين محاولات حارس هرتا للتصدي لكرات البايرن  ومحاولات البايرن في فرض إيقاعه في الملعب تظل النتيجة صفر لصفر فقام بيب بتغيير تكتيكي في التشكيل أملاً في إحداث الفارق بنتيجة اللقاء حيث قام بتحريك كيميش إلى يمين الدفاع وقدوم رافينيا إلى اليسار ثم تغير تكتيك المباراة ليحاول البايرن إحتواء هجمات برلين القوية واللعب على المرتداء لإرباك دفاعات العاصمة  ثم أدى ضغط برلين المتواصل إلى حصول رافينيا على بطاقة صفراء بعد خطأ إرتكبه على فايزر ثم بعدها بدقائق كانت البطاقة الصفرات الثانية من نصيب توماس مولر بعد إلتحام قوي لتنتهي ال 45 دقيقة الأولى بالتعادل السلبي في شوط أول كان في غاية القوة من الجانبين

عودة لشوط المباراة الثاني بإصرار بافاري وتسديدة تشيلية تكسر التعادل السلبي

لم تكاد تمر دقيقتين من عمر شوط المباراة الثاني حتى نجح فيدال في كسر التعادل السلبي وإحراز الهدف الأول في اللقاء عن طريق تمريرة من جوتسه سددها فيدال قوية من خارج منطقة الجزاء لترتطم بالمدافعين وتجد طريقها لشباك برلين وإستمرت المباراة على هذا المنوال إلى ان قام البايرن بتبديل مزوج بإدخال ديفيد آلابا وخروج رافينيا وإدخال فرانك ريبيري ليشارك بديلاً لتوماس مولر  لتزداد القوة البافارية في الهجوم  قبل أن يدرك برلين ذلك ويقوم بتبديل تكتيكي بإشراك سالمون كالو بديلاً لستوكر ورغم ذلك لم يحدث الفارق الذى كان يأمله أبناء برلين لإيقاف القوة البافارية حيث لم تمر دقائق قليلة حتى جاء كوستا بهدف رائع حيث إخترق دفاعات برلين من اليمين قبل أن يسدد تسديدة عبقرية تستقر في أقصى يسار شباك كرافت ليستسلم هرتا برلين للأمر الواقع  ويلجأ للحل الدفاعي أملاً في إيقاف النتيجة عند ذلك الحد ليقوم البايرن بتبديله الأخير بإشراك خافي مارتينيز بدلاً من ليفاندوفسكي لتنتهي المباراة بإنتصار بافاري بهدفين مقابل لاشىء وتتبقى خطوة واحدة فقط على حلم اللقب السادس والعشرون للبوندسليجا والرابع على التوالي حيث يحتاج البايرن إلى ثلاث نقاط فقط لحصد اللقب في المباراة اللقادمة في ملعبنا آليانتس أرينا أمام بروسيا مونشنجلادباخ.